سلايدرمنوعات

اورنچ تشارك “شباب بتحب مصر” فى حملة تطهير النيل استعداداً لقمة المناخ

تحت رعاية وزارة الموارد المائية والري

كتب كمال ريان

أعلنت شركة “اورنچ مصر” عن مشاركتها بالدعم والرعاية لحملة النظافة المكبرة لتطهير مجرى نهر النيل بسواعد مؤسسة شباب بتحب مصر وبرعاية الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والري، وذلك فى إطار الاستعداد الحكومى المجتمعى المشترك لقمة المناخ Cop27 المقرر عقدها بمدينة شرم الشيخ نوفمبر المقبل.
وشارك في الحملة موظفًي شركة “اورنچ مصر” إلى جانب متطوعين من مؤسسة “شباب بتحب مصر”، حيث انطلقت أولى فعاليات الحملة من نادي نقابة المهندسين النهرى مرورًا بحي الزمالك وحتى كوبري امبابة. وأسفرت الحملة التي استمرت لعدة ساعات منذ الصباح عن جمع أكثر من طن من المخلفات البلاستيكية، باستخدام الأدوات الفردية المتمثلة في القفازات وأذرع جمع المخلفات داخل أجولة من الخيش، للحد من استخدام البلاستيك.
كما شاركت وزارة الري والموارد المائية بحفار مائي للمساهمة في جمع المخلفات، وتأتي الحملة للتأكيد على أهمية التعاون المشترك بين منظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص وأجهزة الدولة، لزيادة الوعي البيئي بضرورة الحد من المخلفات البلاستيكية لتأثيرها الكبير على التنوع البيولوجي والموارد الطبيعية.
ومن جانبها أعربت الأستاذة مها ناجي  نائب الرئيس التنفيذي لشركة اورنچ مصر لقطاع الاتصال المؤسسي والعلاقات العامة والإعلام عن اعتزازها بالتعاون مع وزارة الموارد المائية والري ومؤسسة “شباب بتحب مصر” للمرة الثانية، حيث العمل المشترك والتعاون المثمر فى تطهير وتنظيف مجرى نهر النيل، حيث تعتزم الشركة توجيه الكثير من الجهود والمساهمات الداعمة فى مجال المسئولية المجتمعية لحماية البيئة ومواجهة تداعيات تغيير المناخ فى إطار استراتيجية اورنچ العالمية التي تهدف  للقضاء تمامًا على أنشطتها المسببة لانبعاثات الكربون بحلول عام 2040 مع المحافظة على البيئة التي تعمل بها الشركة.
وتلتزم اورنچ مصر بتطوير حلول وابتكارات جديدة من شئنها خفض الانبعاثات الكربونية ونشر الانظمة المركزية لتعظيم الاستفادة من الطاقة المتجددة وتعزيز الابنية الخضراء لمقرات عمل اورنچ مع تطويع التكنولوجيا بخدمات المدن الذكية والتحول الرقمي والنقل الذكي مما يساهم في تقليل استخدام الطاقة بالإضافة الي توفير بيئة مستدامة.