الموبايل المصري – محمد سالم – سيكو – سرقة البطاريات – تصنيع الالكترونيات

  • سلايدر

    حملة تشويه الموبايل المصري

          حين  حدثت مشكلة  سرقة شحنة بطاريات تحتوي علي ١٥  الف بطارية كانت قادمة لمصنع اجهزة المحمول الذي انشأته شركة سيكو في اسيوط راح البعض يشكك في الواقعة ويؤكد انها مختلقة لتبرير عدم انتاج حهاز المحمول المصري  .     وشطح الخيال بالبعض حتي تحدث عن انه لا يوجد في الاصل جهاز محمول مصري ولا صناعةمصرية بل انه مجرد تجميع وان جهاز المحمول الذي تم عرضه علي الرئيس عبد الفتاح السيسي خلالمعرض ومؤتمر  كايرو آي سي تي هو في حقيقته جهاز مصنع في الصين .     وعلي مدي ايام تعرضت شركة سيكو المنتجة لأول جهاز محمول مصري لحملة ضارية  من التشكيكومن الهجوم علي مواقع التواصل الاجتماعي وعلي بعض وسائل الاعلام  وصلت لحد التشفي والتأكيدانه لا يوجد حهاز محمول مصري وان الامر مجرد ” فنكوش ” حسب تعبير هؤلاء المشككين ، و ان استيراد البطاريات من الصين يؤكد انه لايوجد جهاز محمول صناعة مصرية ، وهو ما جعل الشركة المنتجة تصدر بيانا توضح فيه ان  التصنيعالمحلي في جهاز المحمول المصري   يمثل ٤٥%  من المنتج النهائي ولا تشمل هذه النسبة البطارياتكما هو الحال في معظم البلدان التي تصنع الاجهزة الالكترونية ومنها الهواتف والحاسبات  وانالبطاريات تمثل جزءا من نسبة الخمسة وخمسين في المائة التي لا تنتجها الشركة في المرحلة الاوليللتصنيع      وسرعان ما جاءت  الاحداث  لترد علي ادعاءات المشككين عندما اعلنت وزارة الداخلية عن تمكنالأجهزة الأمنية من ضبط  التشكيل العصابى  الذي قام بسرقة البطاريات…

    أكمل القراءة »