تكنولوجياسلايدر

شركات بل في مصر وفوري وبي أي تكنولوجيز يطلقون أحدث مبادراتهم للتحول الرقمى ودعم  تجار التجزئة فى مختلف المحافظات

لأول مرة في مصر والشرق الاوسط

في سابقة هي الاولي من نوعها في مصر والشرق الاوسط، أطلقت شركة بل في مصر -صاحبة العلامات التجارية لاڤاش كي ري® وكيري وأبو الولد-خلال مشاركتها في فعاليات “قمة مصر للتجارة والاستثمار” في دورتها الثانية برنامج فريد من نوعه يهدف لدعم وتمكين تجار التجزئة. يأتي البرنامج بالتعاون مع شركة فوري، وشركة بي أي تكنولوجيز في إطار حرص الشركة على تمكين التجار لتنشيط تجارتهم مع استخدام الحلول التكنولوجية كوسيلة أساسية في التعاملات، وذلك بهدف تعزيز التحول الرقمي والشمول المالي في إطار خطة مصر 2030.

جاء إطلاق البرنامج خلال جلسة نقاشية أقيمت على هامش المؤتمر تحت عنوان “التكامل بين التكنولوجيا المالية وقطاع البيع بالتجزئة” والتي شارك بها هاني عرام، رئيس قطاع مبيعات شركة بل في مصر وشمال شرق أفريقيا، وحسام عز، الرئيس التنفيذي لشركة فوري FMCG، وتامر ماهر، المؤسس والمدير التنفيذي لشركة بي أي تكنولوجيز والفا موبيليتي.

خلال الجلسة ناقش المشاركون سبل الدمج بين التكنولوجيات والحلول المالية والتى تحسن من الابتكار الرقمى فى مجال توفير حلول المدفوعات الرقمية وقطاع تجار التجزئة الذي يعد المحرك الرئيسي للعديد من الصناعات والقطاعات على رأسها قطاع الاغذية والمشروبات. ولقد استعرض كل الحاضرين مبادراتهم ومشروعاتهم المختلفة لدعم مجال تجار التجزئة، بالإضافة إلى الإعلان عن البرنامج الجديد الذي يضم الثلاث شركات. كما تم تسليط الضوء على كيفية تفعيل الدعم لتجار التجزئة من خلال استخدام الطرق التكنولوجية الحديثة التى يتبعها العالم كله حالياً بهدف تعزيز الاقتصاد، وتنمية قدرات الافراد لاستخدام التكنولوجيا كونها السلاح العصري الذي تواجه به الدول كافة تحدياتها.

وفي هذا السياق، أعرب هاني عرام، رئيس قطاع مبيعات شركة بل في مصر وشمال شرق أفريقيا، عن سعادته قائلاً: “سعيد بالمشاركة في أحد الفعاليات الهامة التي تجمع الخبراء والمتخصصين في مجال التجارة والاستثمار لبحث كل ما هو جديد لدعم مختلف القطاعات، كما اننا اليوم في شركة بل في مصر سعداء لأطلاق أحد اهم البرامج التي نعمل عليها في إطار حرصنا على تحفيز وتنمية قدرات سلسلة تجار التجزئة.

وأضاف: “نحن في بل نعمل على دعم شركاء النجاح ونحرص على تنمية عملياتهم لان هذا يعد جزء من دورنا كمستثمر مسؤول. وعليه، نحرص دائماً على تطبيق وتفعيل مشروعات جديدة لتعزيز العمليات على كافة مستويات سلسلة التوريد. وسوف يتيح التعاون مع فوري FMCG وبي أي تكنولوجيز فرصة للتجار للحد من التعامل النقدي مع ضمان الوصول السريع والمبسط إلى الائتمان مع الحد الأدنى من الأعمال الورقية وبدون ضمانات، فهو البرنامج الأول من نوعه في الشرق الأوسط الذي يقوم بتمكين تجار التجزئة بما يتماشى مع استراتيجية الدولة لدعم الشمول المالي وتعزيز التحول الرقمي في إطار خطة مصر 2030

وألمح حسام عز، الرئيس التنفيذي لشركة فوري FMCG، قائلاً: “نعمل دوماً في فوري على دعم الابتكار والخروج بحلول تكنولوجية أساسها تكامل منظومه الدفع بدءاً من المستهلك وانتهاءً بالشركة المنتجة اعتماداً على استخدام الوسائل التكنولوجية كأداة رئيسية خلال معاملاتهم اليومية. فإن مشروعنا اليوم مع شركة بل في مصر وبى اى تكنولوجيز يأتي انطلاقاً من هذه الاستراتيجية، فإن لهذا المشروع مردود إيجابي على الافراد والتجار وعلى الاقتصاد المصري ككل

وأشار عز أن البرنامج سوف يساهم فى زيادة انتاجية مندوب المبيعات بنسبة 25٪ بجانب زيادة المبيعات، كما سيتكمن من الاستفادة والتعامل مع مجموعة كبيرة من نقاط التحصيل تتعدى ١٩٠,٠٠٠ نقطة متوفرة على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع. أما على صعيد السلامة والأمن لن يتم التعامل بالنقود الورقية في المتاجر، وسوف تقل نسبة الخطر التي يتعرض لها مندوبي المبيعات عند التحصيل فلن يتم الاحتفاظ بأي مبالغ نقدية. واخيراً، المبالغ المحصلة سوف تنعكس على الفور على أنظمة ميكنة المبيعات لأنها تتكامل معها تكامل لحظي.

وأكد تامر ماهر، المؤسس والمدير التنفيذي لشركة بي أي تكنولوجيز وألفا موبيليتي، أن العالم اليوم يتحرك بشكل سريع، وتعمل التكنولوجيا كمحرك رئيسي لدفع عجلة التحول الرقمي. وأشار إلى أن الأنظمة التكنولوجية المستخدمة حالياً أصبحت في متناول ايدي الجميع حيث يستطيع الافراد التكيف والتعامل معها سريعاً.

كما أضاف ماهر: ” قمنا بتحقيق نجاح كبير في رقمنة وميكنة عمليات بيع منتجات شركة بل في مصر من خلال التعاون المثمر مع شركة فوري FMCG حيث قمنا في البداية بتطبيق برنامج Sales Buzz وهو نظام البيع المتكامل وربطة بنظم الدفع المميكنة، ثم قمنا بإطلاق متجر “مندوبي” الالكتروني والذي يهدف لمساعدة شركات الأغذية والمشروبات على بيع منتجاتها وتوفيرها لجميع التجار مع امكانية الدفع عبر فوري FMCG، حيث كانت شركة بل في مصر اولي الشركات التي استخدمت المتجر الالكتروني”.

الجدير بالذكر أن شركة بل تعمل في السوق المصرية منذ 23 عامًا، ويعمل بها 1500 موظف حيث أصبحت منتجات الشركة جزءًا لا يتجزأ من الحياة اليومية للعائلات المصرية، من خلال مجموعة العلامات التجارية الخاصة بها ” لا فاش كي ري” و”كيري” والإصدار الأخير لها “أبو الولد”. تعد شركة بل في مصر مركزا استراتيجيا للتصنيع حيث تصدر منتجاتها الى ما يقرب من 14 دولة بالإضافة الى اعتمادها وجلب أحدث تكنولوجيات. كما ترسخ استراتيجيتها العالمية بما يتماشى مع رؤية مصر 2030، إلى جانب أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة بما في ذلك؛ القضاء على الجوع، والمساواة بين الجنسين، والصحة الجيدة والرفاهية، والاستهلاك والإنتاج المسؤولان، وكذلك العمل المناخي