اتصالاتسلايدر

انتعاشة بسيطة في مبيعات الأجهزة .. عيد الأم يحرك المياه الراكدة في سوق المحمول

كتبت – ملك كمال

أدى الاحتفال بعيد الأم إلى تحريك بسيط للركود في سوق أجهزة المحمول وانتعاشة محدودة في مبيعات الأجهزة والإكسسوارات شهدها السوق بمناسبة عيد الأم

وحسب الخبراء  والعاملين في سوق المحمول ، فإن نسبة الزيادة في مبيعات أجهزة الموبايل لم تتجاوز 10% عن المبيعات العادية ، في حين كان الارتفاع أكبر في الإكسسوارات بنسبة تصل إلى  20% ، حيث ساهمت العروض التي قدمتها الشركات في هذه الزيادة البسيطة للمبيعات.

وأكد التجار أنه رغم أن الزيادة في المبيعات ليست كبيرة الا أن مثل هذه المناسبات تمثل فرصة ولو محدودة لتحريك الركود الذي كانت وراءه أسباب كثيرة في مقدمتها أزمة كورونا

وقال السيد  مصطفى، أحد المستثمرين في هذا المجال أن السوق شهد عروضا لزيادة المبيعات مع الاحتفال بعيد الأم منها منها اتاحة التقسيط  أو اتاحة  منتجات مجانية مع شراء الهاتف ومنها الإكسسوارات والباور بانك

واشار الى أن الأجهزة ذات الأسعار المنخفضة ذات الأسعار التي تتراوح بين 1000 و 3000 جنيه كانت الأكثر رواجا في المبيعات منها نوكيا و شاومي وانفليكس

يذكر أن مبيعات أجهزة المحمول شهدت انخفاضا وصلت نسبته الى 30 % مؤخرا نتيجة تراجع القوة  الشرائية للمستهلكين وأزمة كورونا ، بالاضافة الى ارتفاع أسعار أجهزة المحمول.

من جانبها بدأت  وزارة المالية  في تنفيذ الفاتورة الإلكترونية على تجار المحمول لمنع التلاعب والتهرب الضريبي مع تعليمات مشددة بعدم بيع أي جهاز إلاّ بالفاتورة الإلكترونية