تكنولوجيا

موبايلي تمدد شراكتها مع إريكسون في مجال الخدمات المُدارة في المملكة العربية السعودية

الاتفاقية  تشمل خدمات المكالمات الصوتية عبر تقنيةLTE  VoLTE)) ونظام الشحن من إريكسون

كتب كمال ريان

أعلنت(موبايلي)، الشركة المزودة لخدمات الاتصال في المملكة العربية السعودية عن تمديد شراكتها الاستراتيجية مع إريكسون (المسجلة في ناسداك: إريك) في مجال الخدمات المدارة لمدة خمس سنوات إضافية. وتغطي الاتفاقية العمليات الشاملة المُدارة بالكامل، والعمليات المرتبطة بتحسين كفاءة الخدمات من خلال محرك إريكسون للعمليات Ericsson Operations Engine في المنطقة الغربية بالمملكة، بالإضافة إلى نظام الشحن من إريكسون، وأنظمة (PS Core)، والشبكة الذكية (IN).

وتشمل جوانب اتفاقية التمديد الجديدة تعزيز الاستفادة من تقنية نقل الصوت عبر LTE السحابية والاتصالات المتطورة (Cloud VoLTE and Evolved Communication)، وهو حل يوفر خدمات الصوت والاتصالات عبر أنواع مختلفة من الأجهزة وأدوات الوصول. كما ستوفر إريكسون خدمات تحسين الشبكة، التي تجمع بين خبرتها في الشبكة وبرمجياتها المعرفية الحديثة لتقديم أفضل تجربة للعملاء، وضمان عائد كبير في أصول الشبكة. وتشمل الاتفاقية أيضاً نشر محرك إريكسون للعمليات الذي يدعم (موبايلي) لزيادة الكفاءة التشغيلية لشبكتها وتعزيز تجارب عملائها.

وقال المهندس علاء المالكي الرئيس التنفيذي للتقنية بشركة موبايلي: “إن تمديد شراكتنا طويلة الأمد مع إريكسون يتماشى مع استراتيجيتنا للتركيز على أعمالنا الأساسية المتمثلة في توفير اتصالات ذات مستوى عالمي، وأفضل خدمة ممكنة لقاعدة عملائنا المتنامية. وتغطي هذه الاتفاقية عمليات الشبكة وتقنية المعلومات والصيانة الميدانية لشبكات الهاتف المحمول لدينا، بما في ذلك أداة الوصول والتقنيات الأساسية. وسيضمن ذلك لعملائنا الاستمتاع بالتحول الرقمي بجودة وسرعة رائعتين، وتوفير أفضل تجربة لعملائنا بخدمات فائقة الجودة”.

وستدعم إريكسون من خلال هذه الشراكة الجهود التي تبذلها (موبايلي) لتعزيز جودة خدماتها وضمان تمتعها بمستوى عالٍ من التنافسية المستدامة من خلال التطور من التركيز على العمليات التي تتمحور حول الشبكة إلى التركيز على العمليات التي تتمحور حول تجربة المستخدم والتي يعتمد عليها محرك إريكسون للعمليات.

ومن جانبه قال إيكو نيلسون، نائب الرئيس في إريكسون الشرق الأوسط وإفريقيا: “يؤكد تمديد شراكة الخدمات المُدارة مع (موبايلي) قوة التعاون الهادف والمثمر بيننا والذي نجحنا في تطويره معاً منذ سنوات عديدة. ولقد أثبتت إريكسون قدراتها في إدارة وتشغيل الشبكات متعددة التقنيات، وسوف نستخدم نهجنا المتطور والذي يعتمد على البيانات القائمة على تقنية الذكاء الاصطناعي، ومحرك إريكسون للعمليات لتعزيز أداء شبكة (موبايلي) ورفع كفاءتها التشغيلية”.

يعزز تمديد هذه الاتفاقية الشراكة المتميّزة بين إريكسون و(موبايلي) ، ويؤكد في الوقت ذاته التزام إريكسون وتعاونها الوطيد بالعمل مع (موبايلي).