تكنولوجياسلايدر

ايتيدا: احتضان شركات تكنولوجية ناشئة جديدة وسط ازدهار بيئة الابتكار وريادة الأعمال في مصر

كتب كمال ريان

أعلنت هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (ايتيدا) عن قبول 7 مشروعات تكنولوجية ناشئة جديدة في حاضنة أعمال مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال التابع للهيئة وذلك بعد فوزهم بالنسخة الثامنة والعشرين من مسابقة خطط الأعمال “ستارت أي تي” (Start IT).

وتتضمن قائمة الشركات الناشئة الفائزة Analog Designer’s Toolbox (ADT)، والتي تقدم أداة تشغيل إلكترونية ذاتية مصممة خصيصًا للمهندسين المبرمجين، وتوفر حلولًا تعمل على تيسير مهمة مهندسي تصميم الدوائر الإلكترونية المتكاملة (Analog IC design) وتساهم في تطوير التدريب والتعلم في هذا المجال.

DomDom: وهي أول منصة رقمية لتصميم الجرافيك في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتقدم المنصة الرقيمة حلولًا ذكية وسهلة الاستخدام في مجال تصميم الجرافيك، وتوفر مجموعة كبيرة من التصميمات والصور للشركات والمحترفين تمكنهم من تصميم منشورات وسائل التواصل الاجتماعي، والمطبوعات وتصميمات الهوية البصرية، بكل سهولة وفي وقت وجيز.

Vibes: وهو تطبيق على الهاتف المحمول يستهدف تحسين تجربة السائحين الأجانب، حيث يُمكن السائح من تصوير أو اختيار المعالم السياحية أو الأماكن التاريخية والأثرية التي يزورها ثم الاستماع إلي سرد قصصي عن المكان أو المعلم السياحي بأي لغة يختارونها.

Hafs Quran: موقع إلكتروني لتعليم تلاوة القرآن الكريم واللغة العربية، ويعتبر بمثابة مدرسة على الإنترنت تستهدف الطلاب في كلًا من أوروبا وأمريكا.

A-eye Tech: وهو عبارة عن منصة تقدم حلول الرؤية الحاسوبية للأفراد والبنوك لاستخراج تحليلات من كاميرات المراقبة وفهم محتوى الصور عن طريق استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي والرؤية الحاسوبية.

Avocato: تطبيق يقدم خدمات قانونية متخصصة ويساعد المواطنين على الوصول إلى المحامين في مختلف التخصصات ويوفر معلومات حول القوانين والإجراءات القانونية.

Shoppy App: وهو تطبيق يساعد في إنشاء وتصميم تطبيقات الموبايل في مجال التجارة الإلكترونية في وقت وجيز وبدون الحاجة إلي إجادة مهارات البرمجة.

وفي هذا السياق، أكد المهندس عمرو محفوظ، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات على أن مناخ ريادة الأعمال وبيئة أعمال الشركات الناشئة في مصر شهد ازدهارًا كبيرًا خلال الأعوام القليلة الماضية، بفضل الجهود التي تبذلها الحكومة المصرية والقطاع الخاص في هذا الصدد.

وأشار محفوظ إلى أن نمو ونضج منظومة ريادة الأعمال والإبداع التكنولوجي في مصر ساهم في جعل الشركات الناشئة أكثر استعدادًا وصمودًا أمام التحديات الناجمة عن وباء فيروس كورونا والذي بدوره كان محفزًا لتسريع عمليات التحول الرقمي وتبني جميع القطاعات لاستراتيجيات جديدة تحفز على استخدام الحلول الرقمية.

ويُعد برنامج Start IT أحد البرامج التي تعمل على تعزيز قطاع الشركات الناشئة في مجالات التكنولوجيا من خلال مساعدة رواد الأعمال على تجاوز التحديات وخاصة التي تواجهم في المراحل الأولى لإنشاء الشركات. ويتم تنظيم المسابقة كل ثلاثة أشهر، حيث يتم استقبال خطط أعمال رواد الأعمال وأصحاب النماذج الأولية والمفاهيم المثبتة في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بهدف مساعدتهم على تحويل أفكارهم المبتكرة إلى شركات ناشئة ومشروعات تجارية ناجحة.

ويحظى الفائزون بخدمات متنوعة ممولة بالكامل من قبل الهيئة حيث يتم احتضان مشروعاتهم في حاضنات المركز لمدة عام، بالإضافة إلى الحصول على دعم مادي وخدمات عينية في صورة خدمات استشارية وبرامج وأجهزة كمبيوتر وخدمات تسويقية، بالإضافة إلى توفير مكان عمل مزود بشبكة إنترنت فائق السرعة، مع توفير التوجيه الفني واستشارات الأعمال من قبل شبكة من أفضل الخبراء والموجهين.

ووفقًا للتقرير الذي أعدته مؤسسة ماجنيت للنصف الأول من عام 2020، حافظت مصر على الترتيب الأول في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث عدد الصفقات في الشركات الناشئة، وذلك بنسبة 25⸓ من إجمالي الصفقات في النصف الأول من العام الجاري.

وأشار التقرير إلى أن مصر والسعودية هما الدولتان الوحيدتان في المنطقة اللتان شهدتان زيادة في حصتهما من إجمالي التمويلات، حيث سجلت مصر ارتفاعًا بنسبة 7⸓ خلال النصف الأول من 2020.
ويعكس أداء وازدهار الشركات الناشئة المصرية خلال هذا الفترة قدرة مناخ ريادة الأعمال على مواجهة كافة التحديات ويعزز من مكانة مصر كمركز إقليمي واعد في مجالات الإبداع وريادة الأعمال وحلول التكنولوجيا المبتكرة.