اخبارسلايدر

مدبولي يتفقد كلية الذكاء الاصطناعي كلية الذكاء الاصطناعي كأول كلية تستقبل أجهزة robot تساعد الطلاب على تصميم البرامج وتطبيقها

خلال زيارته لمحافظة كفر الشيخ

كتب كمال ريان

تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، كلية الذكاء الاصطناعي بجامعة كفر الشيخ، والتى تُعد أول كلية تستقبل أجهزة robot تساعد الطلاب على تصميم البرامج المختلفة وتطبيقها، مستعرضاَ عدداً من الروبوتات، حيث استمع إلى شرح من وزير التعليم العالي والبحث العلمى، حول بعض نماذج الروبوتات الصناعية الموجودة في مركز الذكاء الاصطناعي، الذى أوضح أن من بينها روبوت يستطيع التعرف على الأشخاص من طريق وجوههم كفرد أمن، هذا إلى جانب قدرته على رسم خريطة للمكان الموجود فيه بكل دقة وتحديد، بالإضافة إلى الاستخدامات العديدة الأخرى التى تتميز بها مثل هذه الروبوتات.

وفي هذا الصدد أوضح وزير التعليم العالي والبحث العلمى، أن كلية الذكاء الاصطناعى بجامعة كفر الشيخ، صدر قرار جمهوري بإنشائها في 8 إبريل عام 2019، وتمثل إضافة كبيرة لهذا التخصص النوعى، كما تشكل نقلة لتطوير الدراسة فى مجال تكنولوجيا المعلومات.

وأكد الدكتور خالد عبد الغفار أن إضافة كلية الذكاء الاصطناعي لكليات جامعة كفر الشيخ يأتي تنفيذاً لتوجيهات رئيس الجمهورية بضرورة توظيف التكنولوجيا في خدمة المجتمع، وكذلك الاهتمام بالذكاء الاصطناعي الذي أصبح أيقونة العصر الحالي لمواجهة التحديات والتغيرات المصاحبة للثورة الصناعية الرابعة والتى ينطلق العالم من خلالها.

وفيما يتعلق بالروبوتات والأجهزة المتوافرة بالكلية، أشار الدكتور عبدالرازق دسوقي، رئيس جامعة كفر الشيخ، إلى أن كلية الذكاء الاصطناعي يتوافر بها 3 روبوتات؛ بهدف إعداد متخصصين من الشباب يسهمون مستقبلًا في تطوير اقتصاد المعرفة.

وأكد أن وجود هذه الأجهزة يعد وسيلة تعليمية وتطبيقية تساعد الطلاب على تنفيذ ما يجرى دراسته، إضافة إلى تزويد الكلية بمختبرات متقدمة في مجال تصميم الروبوتات وتصنيعها وبرمجتها وتحليل البيانات الكثيرة والأمن السيبراني والتعلم العميق، ومختبرات البرمجة ونظم المعلومات الذكية.

وأضاف أنه جرى تجهيز المعامل والقاعات الدراسية بغرض تطوير الدراسة في مجال تكنولوجيا المعلومات لاستخدام أنماط تدريس متطورة طبقاً لأحدث المعايير العالمية، من خلال تزويدها بقاعات تدريس ذكية وأجهزة تفاعلية، وهي إحدى أدوات وظائف المستقبل.

وأكد رئيس الجامعة أن الكلية بها أعضاء هيئة تدريس مميزون ليكونوا بمثابة عقل الكلية ومحركها الأساسي نحو التميز.

وأوضح أن الكلية يتوافر بها إمكانيات مادية تسهم في تحقيق الأهداف المنشودة؛ مشيرا إلى أنها تضم عددا من المعامل والقاعات، وتتخصص المعامل في البرمجة والتعلم، والتعلم العميق Deep Learning، بالإضافة إلى استرجاع المعلومات، ومعامل الشبكات المدمجة، ومعامل Kit Robot small size، والمعامل الذكية وآلات الروبوتات Large size robot multi task، ومعامل إنترنت الأشياء IOT.

وأوضح الدكتور دسوقي أن الجامعة تسعى إلى توفير جميع المتطلبات والوسائل اللازمة لبناء قدرات الطلاب وتشجيعهم على التمكين الرقمي، والتوجه نحو العالمية والمنافسة من خلال توفير بيئة تعليمية مبتكرة ومرنة تسهم في تعزيز إبداع الطالب وزيادة مشاركته وتحفيزه وإعداده لوظائف المستقبل وخدمة المجتمع.

زر الذهاب إلى الأعلى