اخبارسلايدر

بيان عاجل من مجلس الوزراء بشأن علاج الطفلة أمنية التي تعرضت للتعذيب

لجنة الاستغاثات الطبية بمجلس الوزراء ترصد معاناة تعذيب الطفلة "أمنية".. و"التدخل السريع" بوزارة التضامن يتحرك

كتب كمال ريان

في إطار حرص لجنة الاستغاثات الطبية برئاسة مجلس الوزراء على رصد استغاثات المواطنين عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام المختلفة، قام فريق الرصد الإعلامي باللجنة برصد مجموعة من الصور تداولها عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي للطفلة “أمنية” 9 سنوات، محافظة الغربية، يظهر عليها علامات تعذيب بدنى كبيرة وحروق بالغة فى جميع انحاء جسدها ومناطق حساسة، وعلى الفور قام فريق التدخل السريع بوزارة التضامن الاجتماعي بناء علي توجيهات من د. نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعى، بالتواصل مع احد اقارب الطفلة، والذى اشار الى ان ابويها منفصلان، وان الطفلة تعمل بأحد المنازل بالجيزة، وان من تعمل لديهم مارسوا عليها اشكالا كبيرة من العنف الجسدي والتعذيب والحرق.

وعليه قام أعضاء فريق لجنة الاستغاثات الطبية بالتواصل مع ا.د حسن التطاوى مدير مستشفيات جامعة طنطا، وافاد بقبول الحالة وتم استقبالها وحجزها بقسم الحروق والتجميل وعمل جميع ما يلزم طبيا، كما تم اخطار فريق التدخل السريع بالغربية وجار اتخاذ كافة الإجراءات الاجتماعية مع الطفلة.
وتؤكد لجنة الاستغاثات الطبية استمرار متابعتها الوضع الصحي للطفلة عن قرب وتقديم كافة الدعم الطبي والمعنوي لها حتى تماثلها للشفاء التام، كما تؤكد استمرارها فى رصد الاستغاثات الطبية للمواطنين على مدار الساعة في وسائل الإعلام المختلفة وعلى مواقع التواصل الاجتماعي.
ــــــ

الوسوم