اتصالاتسلايدر

وزير الاتصالات : قريبا اطلاق المرحلة الثانية من مشروع مصر الرقمية الذي يوفر 70 خدمة حكومية إلكترونيا

تطوير كافة مكاتب البريد حتى 30 يونيو المقبل ودراسة تطبيق تجربة الاستعانة بالمكاتب المتحركة

كتب كمال ريان

اكد د عمرو طلعت وزير الاتصالات سيتم إنه سيتم خلال الأسابيع المقبلة اطلاق المرحلة الثانية من مشروع مصر الرقمية من خلال أربع حزم من الخدمات بعدد 70 خدمة حكومية رقمية سيتم اتاحتها للمواطنين.

وأشار وزير الاتصالات خلال لقائه بأعضاء لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب برئاسة النائب أحمد بدوي، عبر تقنية الفيديو كونفرنس الى أنه يتم تنفيذ خطة لربط كافة المباني الحكومية بشبكة الألياف الضوئية حيث تم ربط نحو 5000 مبنى حكومي خلال 6 أشهر من مستهدف عدد 35 الف مبنى حكومي سيتم استكمالهم خلال 30 شهر؛ موضحا الجهود المبذولة لتطوير البنية التحتية للاتصالات وتحسين جودة خدمات الاتصالات

كما أشار إلى أنه يتم تنفيذ خطة للانتهاء من تطوير كافة مكاتب البريد حتى 30 يونيو المقبل؛ مع العمل بالتوازي على زيادة عدد مكاتب البريد، ودراسة تطبيق تجربة الاستعانة بالمكاتب المتحركة خاصة في أوقات صرف المدفوعات والاستحقاقات المالية التي تتطلب تواجد كثيف من المواطنين بمكاتب البريد، كما سيتم تنفيذ خطة لنشر أكثر من 150 آلة صراف آلى جديدة خلال العام الجاري في مختلف أنحاء الجمهورية.
و تناول اللقاء استراتيجية الدولة لبناء مصر الرقمية وأهم مشروعات الوزارة لتحقيق التحول الرقمي من خلال تقديم خدمات حكومية رقمية للمواطنين، وتطوير البنية التحتية للاتصالات، وتحسين جودة خدمات الاتصالات المقدمة للمواطنين؛ حيث يأتي ذلك في مستهل سلسلة من اللقاءات التي تعقدها اللجنة لمتابعة ملف التحول الرقمي.
و أشار طلعت خلال اللقاء الى التعاون بين وزارتي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والصحة في تنفيذ مشروع ميكنة التأمين الصحى الشامل في محافظة بورسعيد وأنه يتم العمل لاستكمال العمل بالمشروع في باقي المحافظات وفقا لخطة وزارة الصحة؛ مستعرضا مجالات التعاون بين الوزارتين خلال أزمة جائحة كورونا.
ومن جانبه أكد النائب أحمد بدوي على أهمية ملف التحول الرقمي في مصر وانعكاساته الإيجابية على مؤشرات الاقتصاد، ودوره في جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية من خلال البنية التحتية القوية التي سيوفرها، فضلًا عن كونه يسهل الوقت والجهد وتقديم خدمات فاعلة وسريعة للمواطنين؛ مشيدا بالجهود التي بذلتها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتنسيق مع كافة الوزارات لمواجهة فيروس كورونا المستجد والتي شملت زيادة خطوط الخط الساخن للرد على استفسارات المواطنين، وتيسير إجراءات تسليم شرائح التابلت لطلبة المدارس، وتوفير الاتاحة المجانية للمواقع الالكترونية الخاصة بوزارتي التربية والتعليم، والتعليم العالي لتيسير العملية التعليمية عن بعد.