تكنولوجياسلايدر

وزير الاتصالات :الوظائف التقليدية ستندثر وأعداد ضخمة من الوظائف الجديدة ستظهر خلال السنوات المقبلة

 ختام أعمال العام التدريبي لمعهـد تكنولوجيـا لمعلومات :  

كتب كمال ريان

 أكد  الدكتور  عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن سوق العمل تأثر بالثورة الصناعية الرابعة والتي ستساهم في اندثار الوظائف التقليدية ولكنها ستساهم في خلق أعداد ضخمة من الوظائف الجديدة.

 واشار وزير الاتصالات في كلمته خلال  فعاليات ختام أعمال العام التدريبي 2018-2019 الذي نظمه معهد تكنولوجيا المعلومات ITI تحت عنوان “مصر بعقول شبابها” الى أهمية تبني الوسائل الرقمية الحديثة في التعليم من خلال المنصات الرقمية من أجل تحصيل علوم ومهارات جديدة.

 وأكد الدكتور  عمرو طلعت على أهمية تأهيل الشباب بما يتواكب مع التحول الضخم والنوعي في متطلبات سوق العمل وما يفرضه على ملتحقيه، مؤكدا  سعي الوزارة الى التوسع في أعداد المتدربين من خلال تنفيذ العديد من المبادرات والمشروعات التدريبية؛ داعيا الشباب الحاضرين الى تحصيل العلم باستمرار واكتساب مهارات جديدة والاهتمام بالتعليم الرقمي باعتباره سمة العصر الراهن.

 تناول اللقاء استعراض استراتيجية المعهد لتدريب وتأهيل الشباب لفرص عمل متميزة في المجالات التكنولوجية العالمية بما يتواكب مع متطلبات السوق المحلى ويعزز من القدرة التنافسية لخريجي المعهد، بالإضافة إلى تمكينهم من مقومات ريادة الأعمال في قطاع تكنولوجيا المعلومات، كما تناول اللقاء تسليط الضوء على ما تم إنجازه من أعمال في كل البرامج التدريبية عالية التخصص التي قدمها المعهد خلال العام التدريبي السابق من حيث أعداد الدارسين والتخصصات التكنولوجية النوعية الجديدة، وكذلك المبادرات المستحدثة والتي تخدم شرائح شابة جديدة.

 حضر اللقاء الدكتور محمد سالم وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأسبق، وبعض قيادات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وممثلي عدد من الشركات العالمية العاملة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وشهد اللقاء تخريج الدفعة 39 من برنامج التدريب الاحترافي الـ9 أشهر، كما شارك في اللقاء نماذج من خريجي المعهد من جميع البرامج بجميع المحافظات؛ حيث تم على مدار العام التدريبي السابق تخريج ما يقرب من (4500) خريج من برامج المعهد المتعددة التي يقوم بتقديمها وتنفيذها في محافظات مصر المختلفة من خلال أفرع المعهد وبالتعاون مع الجامعات ومراكز التدريب بالمحافظات، وكذلك مبادرة تدريب الشباب من الدول الأفريقية.

 واستعرضت الدكتورهبة صالح رئيس معهد تكنولوجيا المعلومات في كلمتها خلال اللقاء المبادرات والبرامج  التدريبية التي قدمها معهد تكنولوجيا المعلومات خلال العام التدريبي السابق؛ والتي شملت الدفعة 39 من برنامج التدريب الاحترافي الـ9 أشهر، وبرنامج التدريب المكثف داخل الجامعات ومراكز التدريب بالمحافظات، وأكاديميات الشركات الكبرى المتخصصة مثل (IBM-SAP – Vodafone)، وبرنامج تدريب النشء الصغير (الأطفال) في تخصصات أمن المعلومات والأنظمة المدمجة، وتدريب شباب من دولة الصومال الشقيقة في إطار مبادرة تدريب الشباب الأفريقي، والدفعة الأولى من خريجي شباب المجندين من خلال مبادرة تأهيلهم للالتحاق بسوق العمل، ومعسكرات صيفية لطلبة الجامعات والكليات المصرية، ومتدربي المبادرة الرئاسية لمطوري الألعاب والتطبيقات الالكترونية.

 هذا وقد قام الدكتورعمرو طلعت بتفقد نماذج بعض مشروعات التخرج الخاصة بخريجي المعهد بمختلف البرامج التدريبية والتي تقدم عددا من التطبيقات التكنولوجية الجديدة في العديد من التخصصات.

 كما التقى الدكتور عمرو طلعت مع أول دفعة من شباب المتدربين الأفارقة من دولة الصومال الشقيقة وذلك في إطار تنمية مهارات الشباب الأفريقي، كما التقى بنماذج من الأطفال الملتحقين بأكاديمية المعهد في برامج الأمن السيبراني، والانظمة المدمجة، والتصميم المجسم ثلاثي الأبعاد، وغيرها.

 ومن المقرر أن يستقبل معهد تكنولوجيا المعلومات دفعة جديدة من الخريجين والتي من المخطط الإعلان عنها في أواخر شهر يوليو الجاري لفتح باب التسجيل في منحة التدريب الاحترافي بالمعهد الدفعة (40) والتي تهدف الى بناء المهارات في اهم وأدق تخصصات تكنولوجيا المعلومات، كما سيتم استقبال شباب جدد في أفرع المعهد الجديدة والتي من المخطط أن يتم الانتهاء من تجهيزها في نهاية هذا العام في كل من جامعة المنيا، وسوهاج، والوادي الجديد بقنا، والمنوفية، وأسوان، والمنصورة.

الوسوم