اخبارسلايدر

ايتيدا : برامج ومبادرات للارتقاء بمستوى خدمات ومنتجات شركات تكنولوجيا المعلومات

تطبيقات تكنولوجية لحل المشكلات الاجتماعية للمواطنين بالمحافظات

كتب كمال ريان

اكدت هاله الجوهري الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات  ان   مشاركة ودعم “ايتيدا” للملتقى السنوي للشعبة جزءاً من السياسة الاستراتيجية التي تتبناها الهيئة للتواصل الدائم والمستمر مع المنظمات غير الحكومية بقطاع تكنولوجيا المعلومات حيث تتلاقى رؤى كلا الطرفين في تنمية قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من خلال صياغة وتنفيذ برامج ومبادرات تستهدف الارتقاء بمستوى الخدمات والمنتجات التي تقدمها الشركات العاملة بالقطاع.

واشارت خلال الجلسة الرئيسية من ضمن فعاليات الملتقى السادس لشعبة الاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا إلى أن الهيئة تعمل خلال الفترة الحالية على تنفيذ استراتيجية طموحة تستهدف زيادة الصادرات المصرية من منتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات، وبناء الإنسان وتنمية القدرات البشرية ودعم الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال ، موضحا انه انطلاقاً من إيمانها الكامل بأهمية تعزير التعاون والشراكات الاستراتيجية مع كافة الأطراف المعنية لتحقيق الأهداف المشتركة بتنمية القطاع، تأتي أهمية التعاون مع منظمات المجتمع المدني والتي تسعى بالأساس إلى فتح اّفاق جديدة أمام أعضاءها وتحقيق أقصى استفادة لهم من خلال برامج ومبادرات يتم التخطيط لها وتنفيذها في إطار استراتيجية متكاملة مع الهيئة تركز على تطوير حلول تساهم في تحقيق التحول إلى المجتمع الرقمي والمساهمة من خلال الشركات المحلية والأعضاء بالمنظمات في تطوير تطبيقات تكنولوجية تساهم في حل المشكلات الاجتماعية حسب النطاق الجغرافي واحتياجات السوق (المحافظات المحيطة).

 واضافت انه مع النمو السريع للتكنولوجيات الناشئة وتعاظم أهمية تطبيقات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مختلف مناحي الحياة، تزداد أهمية تعزيز التعاون مع منظمات العمل الأهلية بقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ويفرض علينا هذا النمو بذل المزيد من الجهد لسرعة إتاحة وتوطين استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مختلف القطاعات المجتمعية والاقتصادية وذلك في إطار شراكة إيجابية وعلى مستوى وقدر المسئولية لتعزيز مكانة مصر وبناء هويتها التكنولوجية ، مؤكدة ان هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات ولا تزال حريصة كل الحرص على توطيد أواصر التعاون مع منظمات المجتمع المدني من أجل تحقيق الغايات المشتركة وقيادة قاطرة التنمية بالقطاع نحو افاق جديدة.

وقالت ان التحدي الحقيقي أمامنا جمعيا هو الاستغلال الأمثل لتنوع الفرص الاستثمارية سواء من ناحية تنوع الخدمات المقدمة / أو التوزيع الجغرافي وانتشار تلك الفرص في مختلف محافظات مصر مما يعمل على تيسير عمليات جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة وخلق المزيد من فرص العمل للشباب والمبدعين ورواد الأعمال ويسهم في تعزيز النمو الاقتصادي.

وأشارات المهندسة/ هالة الجوهري القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للهيئة، إلى أن الاستراتيجيات طويلة المدى لا يمكن أن تواكب سرعة التطورات التكنولوجيات في الوقت الحالي .. لذا نعمل على تطوير الاستراتيجية الحالية للهيئة بحيث نضمن تبنى التكنولوجيات الناشئة في أوقات قصيرة وندعم الشركات على المحلية في ذلك مع ضمان وفرة المهارات الرقمية بين الشباب المصري …

الوسوم