اتصالاتسلايدر

اتهامات التجسس تلاحق هواوي .. و اوربا تحرم الشركة من انشاء شبكة الجيل الخامس للمحمول

 كتب كمال ريان 

ما زالت اتهامات  التجسس تلاحق شركة هواوي الصينية في ظل اتهامات وجهت للشركة باحتمالات التجسس على عملائها .

 وادت الإتهامات التي تواجه الشركة الى منع بريطانيا لها من انشاء  شبكة الجيل الخامس للمحمول ، حيث أكدت الحكومة البريطانية أنها لن تسمح للشركة الصينية بانشاء  جميع الأجزاء الأساسية للنظام ، وسيقتصر دورها على الأجزاء غير الأساسية ، وهو الأمر الذي  يخالف توجّه الولايات المتحدة، التي طلبت من الحلفاء عدم استخدام منتجات الشركة الإلكترونيات الصينية، خشية أن تكون وسيلة لعمليات تجسس صينية.

 وقال روب جويس،   مسؤول في  وكالة الأمن القومي الأمريكية، إن مجموعة “العيون الخمس”، المؤلفة من الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا ونيوزيلندا وأستراليا، لن تستخدم التكنولوجيا من البلدان التي تشكل تهديدا للبنية التحتية الوطنية الحيوية ، وتريد الولايات المتحدة من حلفائها في “العيون الخمس”، استبعاد الشركة.

 وفيما أنكرت شركة هواوي ممارسة التجسس ، اكدت  أستراليا أنها  تقف إلى جانب واشنطن، متحدثة عن “وجود مخاوف جدية بشأن التزامات هواوي تجاه الحكومة الصينية، والخطر الذي تشكله على سلامة شبكات الاتصالات في الولايات المتحدة وأماكن أخرى .

وقال سياران مارتن، رئيس المركز القومي للأمن السيبراني، الذي يشرف على العمل الحالي لشركة هواوي في المملكة المتحدة أنه سيتم وضع إطار عمل لضمان أن تكون شبكة الجيل الخامس للإنترنت “آمنة بدرجة كافية ، بينما  رفض مارتن تأكيد أو نفي التقارير المتعلقة بشركة هواوي، لكنه قال إن الحكومة ستتخذ قرارا قريبا في هذه المسألة.

 وأضاف قائلا: “المراجعة التي سيعلنها وزير الخارجية في الوقت المناسب هي أكبر بكثير من هواوي، والصين، حيث تتعلق بأساسيات كيفية الحفاظ على هذه الشبكات آمنة من أي مهاجم”.

الوسوم