اتصالاتسلايدر

الوافدون الجدد لسوق المحمول المصري يسحبون البساط من هواوي وسامسونج

ريل مي تطلق جيل جديد من الهواتف وتعلن بيع 35 الف جهاز خلال شهرين

كتب كمال ريان

بدأت شركات المحمول الصينية الوافده حديثا للسوق المصري سحب البساط تدريجيا من الشركات القديمه التي ظلت تسيطر على السوق خلال الفترة الماضية .

وبعد سنوات من تصدر شركة  سامسونج” للمبيعات بدأت حصة الشركة فى التآكل بسبب اهتمامها بالمنافسة فى الفئة العليا من الهواتف والتى عادة ما يكون سعرها مرتفعًا علاوة على منافسة وكثرة الشركات الصينية التى دخلت إلى السوق المصرى ، بالإضافة الى مشكلات الصيانة وخدمات ما بعد البيع التي يشكو منها عملاء الشركة على نطاق واسع .

كما بدأت الشركات الجديدة مثل ريل مي التي بدأت عملها بمصر منذ ثلاثة أشهر الحصول على نسبة متزايدة من السوق بأجهزتها المنافسة في السعر والجودة والامكانيات لأجهزة هواوي ، كما أن الجدل الذي شهدته الأسواق مؤخرا بشأن مدى صحة تجسس هواوي على مستخدميها كان له أثر في توجه المستخدمين لأجهزة أخرى كما تراجعت مبيعات جهاز انفنيكس بسبب مشكلات فى الصيانة .

واكد  أندرو نبيل مدير التسويق والعلاقات العامة  بشركة  realme Egypt   ان حجم مبيعات الشركة في السوق المصري بلغ    35 الف هاتف محمول خلال شهرين فقط

وقال ان الشركة تغطي حتي الان  20 محافظة و تتواجد منتجاتها في  1500 متجر تجزئة مؤكدا ان  realme Egypt  قامت باطلاق الكول سنتر الخاص بها و ذلك لتقديم افضل خدمه لعملائها علي مدار الساعة 

وفي اطار منافستها لاقتناص حصة اكبر من السوق المصري اعلنت  الشركة خلال اطلاق الجيل   الجديد من هواتفها الذكية realme 3   مدعوماً بمعالج  MediaTeK Helio P60، كما تم تزويده ببطارية بقوة 4,230 مللي أمبير،  وكاميرا خلفية مزدوجة 2MP + 13MP  وشاشة 6.22 بوصة ويمكن للجهاز دعم ذاكرة خارجية تصل حتى 256 جيجابايت.

وتعد شركة «إل جي» الكورية أحد أهم الماركات الشهيرة في صناعة الإلكترونيات ولكنها لا تزال بعيدة عن المنافسة فيما يتعلق بالهواتف الذكية وقد يرجع ذلك لتركيزها على مجال التلفزيونات والأجهزة المنزلية الذكية الحديثة

ومن جانبها تحاول نوكيا العوده من جديد للسوق المصري الذي كانت تتصدره على مدى سنوات قبل ان تنسحب تماما منه حيث طرحت الشركة أجهزة محدودة لكنها تنافس بشكل جيد ومطلوبة بالسوق.

. ويعد السوق المصرى، من أكبر أسواق منطقة الشرق الأوسط، نموا إذ يصل أعداد المشتركين فى خدمة التليفون المحمول ما يقارب 100 مليون مشترك حيث تتنافس ما يزيد عن 15 ماركة عالمية  لأجهزة المحمول في السوق المصري ويستهلك السوق المصري سنويا نحو 18 مليون جهاز، تبلغ تكلفة استيرادها نحو  15 مليار جنيه سنويًا وتحتل نسبة الهواتف الذكية في السوق مايزيد عن 45 %

الوسوم