اتصالاتسلايدر

تفاصيل اول اجتماع لوزير الاتصالات مع الرئيس الجديد للمصرية واول تعليق للوزير على استبعاد البحيري

 كتب كمال ريان 

استقبل الدكتور/ عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور/ ماجد عثمان رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للاتصالات، والمهندس/ عادل حامد العضو المنتدب والرئيس التنفيذي الجديد للشركة والمهندس/ أحمد البحيري الرئيس التنفيذي السابق للشركة.

 

وخلال اللقاء أعرب الدكتور/ عمرو طلعت عن تمنياته بالتوفيق للقيادة الجديدة للشركة المصرية للاتصالات، وللأعضاء الجدد بمجلس الإدارة، وحث  الوزير قيادات الشركة على المضي قدما في تنفيذ خطط تطوير البنية التحتية للاتصالات؛ مؤكداً على الدور الحيوي الذي تقوم به الشركة المصرية للاتصالات لتطوير خدمات الاتصالات بمصر وذلك في إطار تنفيذ استراتيجية الدولة للتحول إلى المجتمع الرقمي.

كما قام  الوزير بتوجيه الشكر للمهندس/ أحمد البحيري على المجهودات التي بذلها خلال فترة توليه قيادة الشركة المصرية للاتصالات، متمنيا له التوفيق خلال الفترة المقبلة

 

الجدير بالذكر انه قد تم تغيير ثلاث من ممثلي الحكومة في مجلس إدارة الشركة المصرية للاتصالات بموجب قرار   رئيس مجلس الوزراء حيث شملت التغييرات تعيين اللواء أ.ح طارق محمد عبد الله الظاهر خلفًا للواء أ.ح أشرف محمد فريد، وتعيين المهندس/ عادل حامد إبراهيم جاد الله خلفًا للمهندس/ أحمد محمد حمدي البحيري، وتعيين المهندس/ حسام عبد اللاه موسى الجمل خلفًا للمهندس/ عمرو عبد الرشيد منصور. وقد عقد المجلس الجديد بعد ظهر اليوم اجتماعًا قام خلاله بالموافقة على تعيين المهندس / عادل حامد عضوًا منتدبًا ورئيسيًا تنفيذيًا للشركة.

الوسوم