تكنولوجياسلايدر

روبوت للتعامل مع الأماكن الخطرة والألغام، وتطبيق علي المحمول لمساعدة الصم والبكم

وزير الاتصالات  : إتاحة مبادرة رواد تكنولوجيا المستقبل لطلاب السنوات الأولى

في الكليات المتخصصة

كتب كمال ريان 

تابع الدكتور عمرو  طلعت  وزير الاتصالات خلال فعاليات الدورة السابعة عشر ليوم الهندسة المصري عددا من المشروعات الابداعية للشباب منها مشروع لعمل المصانع بطرق ذكية، وعداد ذكي لاستهلاك المياه، وروبوت صُمم لغرض التعامل مع الأماكن الخطرة والألغام، وتقطيع وحفر ليزر cnc، والغواصات الآلية، وتطبيق تكنولوجي على الهاتف المحمول لمساعدة الصم والبكم في التواصل مع الآخرين، وفي هذا السياق أشار   الوزير إلى المبادرات التي تنفذها الوزارة لتطوير التكنولوجيا المساعدة التي تساعد على بناء قدرات الأشخاص ذوي الإعاقة، وخلق بيئة ملائمة تساعدهم على المشاركة الفعالة في المجتمع.

وأعلن وزير الاتصالات عن فتح باب الالتحاق بمبادرة رواد تكنولوجيا المستقبل (NTL) لطلاب السنوات الأولى في الجامعات في تخصصات علوم الحاسب والمعلومات، وتخصصات الاتصالات والإلكترونيات بعد أن كان القبول قاصراً على طلاب السنوات النهائية.

جاء ذلك خلال فعاليات الدورة السابعة عشر ليوم الهندسة المصري الذي نظمته رابطة الشباب بالجمعية العلمية لمهندسي الكهرباء والإلكترونيات في مصر بالتعاون مع الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات على مدار يومين بمركز مؤتمرات جامعة الأزهر حيث يعد هذا الحدث هو الملتقى الهندسي السنوي لطلاب ومهندسي مصر مع رجال الصناعة والحكومة والقطاع الخاص، وشهدت فعاليات الدورة تسليط الضوء على منهجيات الذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا “تعليم الآلة” وعلوم البيانات.

هذا وقد قام الدكتور/ عمرو طلعت بتسليم جوائز المشروعات الفائزة في مسابقتي “يوم الهندسة المصري”، و”صُنِع في مصر” خلال الحفل الختامي لفعاليات الدورة وذلك بحضور الدكتور/ سمير شاهين رئيس الجمعية العلمية لمهندسي الكهرباء والإلكترونيات في مصر. وتنافست المشروعات المشاركة في تقديم الابتكارات التكنولوجية التي تساهم في نهضة مهنة الهندسة والصناعة في مصر والشرق الأوسط في مجالات البرمجيات (التي تضم البرمجيات والهندسة الطبية والأنظمة المدمجة)، والاتصالات والالكترونيات، والطاقة والكهرباء، وتصميم الروبوت، والهندسة الميكانيكية، والصناعية، والإنشائية والمعمارية.

هذا وقام الدكتور/ عمرو طلعت بجولة تفقدية لمعرض المشروعات الهندسية الذي أقيم على هامش فعاليات يوم الهندسة المصري. وأشاد الوزير بمشروعات الشباب لما تمثله من فكر خلاق منتج، وإدراك كامل للتحديات التي يواجهها المجتمع وإمكانية حلها باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات؛ مؤكدا على دعم الوزارة الكامل لمشروعات الابتكار التكنولوجي.

وشملت جولة   الوزير تفقد عدد من المشروعات التي تضمنت الابتكارات التكنولوجية في عدد من المجالات منها مشروع المصنع الذكي الذي يعمل على متابعة والتحكم في عمليات التصنيع

ودعا   الوزير الشباب إلى الاستمرار في العمل على تنمية قدراتهم، وتطوير ابتكاراتهم التكنولوجية والاستفادة من البرامج التي تقدمها الوزارة من خلال هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”، ومركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال في هذا الصدد؛ مشيرا إلى التنسيق مع وزارة الاستثمار والتعاون الدولي من خلال مبادرة “فكرتك شركتك” لدعم شباب المبدعين في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتحفيز الاستثمار في الشركات الناشئة.

الوسوم