اتصالاتسلايدر

المصرية للاتصالات تعزز دورها الاقليمي بشراء شركة كوابل بحرية

كتب كمال ريان

عززت الشركة المصرية للاتصالات دورها الاقليمي بشراء شركة جديدة للكوابل البحرية .

واعلنت  الشركة المصرية العالمية للكوابل البحرية، إحدى الشركات التابعة لشركة المصرية للاتصالات عن شراء حصة شركة أوراسكوم للاتصالات والإعلام والتكنولوجيا في شركة الشرق الاوسط وشمال أفريقيا للكابلات “مينا كابل” بقيمة 90 مليون دولار، موزعة ما بين 40 مليوناً قيمة حقوق أسهم  الكابل، و 50 مليوناً لسداد مدونيات قديمة.

وتمتلك المصرية للاتصالات  الشركة المصرية العالمية للكوابل البحرية   بنسبة 50%

 وكانت المصرية للاتصالات قد أعلنت  قرار مجلس إدارتها بالموافقة على الاستحواذ على شركة «مينا للكوابل» من قبل الشركة المصرية العالمية للكوابل البحرية (EISCC) التابعة لها.

 واكدت  الشركة  ان  قرار الاستحواذ على شركة «مينا للكوابل» جاء متماشياً مع استراتيجية الشركة لتحقيق عائد قصير الأجل من هذا الاستثمار، بالإضافة إلى تأمين إيرادات أعمال الكوابل البحرية المستقبلية للشركة المصرية للاتصالات داخل وخارج مصر.

 يذكر أن شركة «مينا للكوابل» هي مشغل مرخص لتشغيل نظم الكابلات البحرية في مصر وإيطاليا، حيث يربط الكابل البحري بين أوروبا والشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا.

 وقال المهندس أحمد البحيري العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات إن الاستحواذ على شركة (مينا للكوابل) هو أحد الخطوات بالغة الأهمية في الخطة الاستراتيجية للشركة للاستثمار في مجال اعمال الكوابل البحرية، ويعزز من استمرارية إيرادات أعمال الكوابل البحرية، ويرفع مساهمة العائد الدولاري من إجمالي إيرادات الشركة، حيث سينضم الكابل الجديد إلى شبكة كوابل المصرية للاتصالات معززاَ ما تقدمه شبكة الكابلات لعملائها، حيث يزيد الكابل الجديد عدد المسارات بين الهند وأوروبا بالإضافة إلى إضافة بوابة جديدة إلى أوروبا عبر إيطاليا.

 يأتي ذلك بينما ارتفع  عدد مشتركى التليفون الأرضى بمصر لأول مرة منذ سنوات نتيجة زيادة استثمار الشركة المصرية للاتصالات في  البنية الاساسية ومد كابلات الألياف الضوئية التي تحقق سرعات اكبر للانترنت  .

 وحسب احدث تقاير وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، فقد ارتفع  إجمالى سعة السنترالات الي  19 مليون و857 ألف خط حتى نهاية شهر مايو الماضى، وارتفع عدد المشتركين فى التليفونات الثابتة إلى 7 ملايين و721 ألف مشترك.

 وأظهرت البيانات، أن عدد المشتركين فى الحضر بلغ 6 مليون و94 ألف مشترك حتى نهاية شهر مايو الماضى، وبلغ عدد المشتركين فى الريف مليون و626 ألف مشترك، فيما بلغ عدد المشتركين بالمنازل 6 مليون و594 ألف مشترك، وبالجهاز الحكومى 179 ألف مشترك، وعدد المشتركين التجارى 947 ألف مشترك، وبلغت الكثافة التليفونية للتليفون الثابت 7.64%.

 وكانت مؤشرات نتائج الأعمال الربع الثانى للشركة المصرية للاتصالات، قد كشفت عن تخطى إجمالى الإيرادات المجمعة عن الفترة المالية المنتهية فى 30 يونيو 2018 مبلغ 10 مليارات جنيه لأول مرة فى تاريخ الشركة بنسبة نمو 16% عن نفس الفترة من العام السابق مدفوعا بالزيادة المستمرة فى إيرادات خدمات الإنترنت التى بلغت نسبة 45% خاصة الإنترنت فائق السرعة الأرضى.

الوسوم