اخبارسلايدر

السيسي  في ختام المؤتمر الاقتصادي:  الحكومة لا تزاحم القطاع الخاص و بعض المشروعات لن تكون مجدية للمستثمرين

17 مليون مشترك يحصلون على الكهرباء بأقل من نصف ثمنها

كتب – كمال ريان

أكد  الرئيس عبد الفتاح السيسي أن الحكومة لا تزاحم القطاع الخاص، مؤكدا ان حجم الاستثمارات المطلوبة كبير جدًا، لكن بعض المشروعات لن تكون مجدية للقطاع الخاص. ودعا الرئيس في كلمته في ختام المؤتمر الاقتصادي  القطاع الخاص للعمل في المشروعات المطروحة، بمختلف المناطق بالجمهورية.

وقال إن هناك تكليفًا للحكومة بعمل تقييم شامل ودوري للإجراءات الاقتصادية ، موضحا ان المشروعات التنموية جذبت 6 ملايين عامل مصري خلال السنوات الأخيرة.

وأضاف الرئيس، “كان ممكن أعطي لكل أسرة ألف وألفين جنيه زيادة، لكن أنا كده محققتش مصلحة.. البلد هتفضل زي ما هي، طيب ما أدفع الفلوس وأغير الواقع، وهو ده إللي حصل”. 

ووجه الرئيس السيسي، الحكومة بتوسيع مظلة الحماية الاجتماعية، مؤكدًا توفير فرص عمل بجميع المناطق بالجمهورية.

وقال الرئيس السيسي، إن هناك 400 مليار جنيه من صندوق التأمينات والمعاشات يتم استثمارهم لردهم  40 تريليون جنيه حتى عام 2050 .

وأضاف الرئيس السيسي، أن كل قطاعات الدولة أخذت اتجاهًا ليس تنظيريًا، ولكن فكرة لحل المسألة قائلا: “لو أنا مش عارف شغلي ومش عارف أنا بعمل إيه مش هقف الوقفة دي”. 

وشدد الرئيس السيسي بالقول: “لن أستطيع أن أقف في هذا المكان إذا لم أكن على دراية كاملة بما يجب أن أقوم به.”

وأكد الرئيس السيسي، أن دولة بحجم مصر وعدد سكانها تحتاج إلى تريليون دولار اي ما يقارب 20 تريليون جنيه خلال العام الواحد

وأضاف  أن كل قطاعات الدولة أخذت اتجاهًا ليس تنظيريًا، ولكن فكرة لحل المسألة قائلا: “لو أنا مش عارف شغلي ومش عارف أنا بعمل إيه مش هقف الوقفة دي .. مضيفا : “لن أستطيع أن أقف في هذا المكان إذا لم أكن على دراية كاملة بما يجب أن أقوم به.”

وأكد الرئيس السيسي، أن ما نجابهه صعب جدًا وطريقنا صعب لوضع مصر فى مصاف الأمم، مشددًا على ضرورة التعاون والتكاتف.

وقال إنه يوجد بمصر 17 مليون مشترك يحصلون على الكهرباء بأقل من نصف ثمنها.

كما اشار الى أن الأرض الزراعية التى كان يتم ريها رىًا مريحًا نفدت، وما تتم تغطيته عن زراعة الـ3 ملايين فدان هو الطاقة.

وأكد الرئيس السيسي، أن بعض الأشخاص رفضوا تولى وزارات خوفًا على تاريخهم مشيرا  إلى أن هناك مسارات مختلفة قد يطرحها البعض لتنمية الدولة ولكنني لا أملك الوقت الكافي للانتظار.

وشدد على أنه يجب أن ننتبه لما نقوم به من إنجازات وألا نقلل من قيمة ما نجحنا في تحقيقه.

وأشار إلى أن الكثافة الطلابية الكبيرة تمثل تحديًا في تحسين جودة التعليم ورفع كفاءة المنشآت التعليمية. 

كما اكد إن كل قطاعات الدولة المصرية كانت تشهد حالة من التردي وان الحكومة تقوم بجهد جبار لتحقيق التنمية في مصر. 

وأوضح الرئيس السيسي، أن الموانئ في مصر تم طرحها مسبقًا في إطار الاستثمار الخاص وهو أمر لا بأس به مشيرا الى  أن تكلفة شبكة الموانئ بدءًا من العين السخنة حوالي 50 مليار جنيه.

كما اكد ضرورة وجود منصة اقتصادية مستقرة لنستمر عليها مشيرا الى اهمية  أن يكون للمؤتمر الاقتصادى آليات مستقرة مؤسسية تستمر مع الحكومة وان ينعقد المؤتمر الاقتصادي كل عام. 

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن الدولة كانت لديها القدرة على توفير الـ68 مليار جنيه لحفر قناة السويس الجديدة، لكن تم إدخال الرأي العام لعمل حالة مصرية بعد ثورة 30 يونيو 2013.