اخبار

رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي لمنظومة النقل الذكي

استراتيجية لإنشاء "المراين" والمراسي الدولية على مختلف سواحل الجمهورية .. و إطلاق نافذة رقمية واحدة لليخوت الأجنبية

كتب – كمال ريان

تابع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، في اجتماع وزاري الموقف التنفيذي لمنظومة النقل الذكي

و أوضح الدكتور مصطفى مدبولي، أهمية تطبيق منظومة النقل الذكي على المحاور والطرق السريعة، والتي ستٌدخل طرق مصر مرحلة جديدة تتواكب والنهضة الشاملة التي يعيشها هذا القطاع، مؤكدًا أنه يتم مراعاة التنفيذ وفقًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي ، طبقًا لأعلى المعايير بهدف تحقيق أمن وسلامة حركة المواطنين على مستوى الجمهورية، مما يفتح آفاقًا اقتصادية جديدة، ويٌعظم من استفادة الدولة من ربط وتكامل بنيتها التحتية.

وصرح السفير نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء، بأن الاجتماع تناول الموقف التنفيذي للمنظومة، وخاصة ما يتعلق منها بالأعمال المدنية على مختلف الطرق ذات الأولوية العاجلة، والتي من بينها الطريق الدائري الإقليمي، وكذا الطريق الدائري حول القاهرة الكبرى، وطريق القاهرة / الإسماعيلية، موضحًا أنه تم الانتهاء من تركيب وتشغيل أجهزة المنظومة على طريق شبرا بنها الحر وتجهيز غرفتي المراقبة والتحكم.

وتطرق الاجتماع، لأهمية تلك المنظومة كونها ستساهم في سرعة الاستجابة للطوارئ على الطرق، وسوف تعمل على تقليل نسب التلوث، بالإضافة إلى الوصول لرؤية شاملة لتحركات المركبات، والدقة في تسجيل المخالفات، وخلق فرص استثمارية جديدة وما ينجم عنها من تحسن في المؤشرات العالمية للاستثمار في مصر.

واختتم مدبولي الاجتماع مؤكدًا ضرورة الإسراع في استكمال مكونات هذه المنظومة، بأعلى معايير الجودة المطلوبة؛ وذلك لتحقيق أمن وسلامة حركة المواطنين في مختلف ربوع الجمهورية. 

كما  عقد  رئيس الوزراء، اجتماعاً،  لمتابعة إجراءات تعظيم سياحة اليخوت فى مصر  وتطبيق استراتيجية متكاملة لذلك تتضمن مخططا عاما لإنشاء المراين والمراسي الدولية على مختلف سواحل الجمهورية، إلى جانب الاستفادة من مختلف المقومات والإمكانات التى تمتلكها فى مصر فى هذا الصدد

وجدد مدبولي التأكيد على الاستعداد التام لتقديم مختلف أوجه الدعم للنهوض بهذه النوعية من السياحة، واتاحة المزيد من التيسيرات، وصولا لتحقيق الاهداف المرجوة من تعظيم الاستفادة من هذا القطاع، وبما يسهم فى زيادة حركة السياحة الوافدة.

وخلال الاجتماع، تناول وزير النقل نتائج أعمال اللجنة الوزارية العليا المختصة بوضع استراتيجية تعظيم سياحة اليخوت فى مصر، وما تم من جهود للتعامل مع أى مشكلات تواجه تحقيق أقصى استفادة من الامكانات المتوفرة بالدولة المصرية وجذب المزيد من اليخوت الاجنبية للموانئ والمراين السياحية المصرية. 

وأشار الفريق كامل الوزير إلى أن قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 2721 لسنة 2022، والخاص  بإصدار لائحة تنظيم سياحة اليخوت الأجنبية فى المراين والموانيء تضمن إنشاء نافذة رقمية واحدة لليخوت الأجنبية تتولى وزارة النقل (قطاع النقل البحرى) إدارتها وتشغيلها والإشراف عليها وتطويرها، موضحاً أنه تم اطلاق هذه النافذة مطلع سبتمبر الجارى، ويتم حالياً الترويج لها اعلامياً، وذلك فى إطار اتاحة المزيد من التيسيرات لمرتادى هذه السياحة. 

كما استعرض وزير النقل مخططاً لمواقع المراين الدولية القائمة والمقترحة على جميع سواحل الجمهورية. 

من جانبه، أوضح اللواء بحري رضا إسماعيل، أن النافذة الرقمية الواحدة لليخوت الأجنبية، تتيح لمالك اليخت أو من ينوب عنه القيام بإدخال بيانات اليخت والركاب ورفع المستندات والوثائق المطلوبة وميعاد الوصول والميناء المطلوب الرسو فيه، وبرنامج الرحلة بالكامل، وأن النافذة الرقمية تقوم بإرسال البيانات، والمستندات آلياً إلى الجهات المعنية لمراجعتها، وإرسال موافقاتها إلى موقع النافذة الرسمى بقطاع النقل البحرى لإصدار موافقة واحدة على برنامج الزيارة وفاتورة واحدة لليخت الأجنبى يتم تحصيلها إلكترونياً من خلال النافذة، وذلك تيسيراً وتسهيلاً لمرتادى اليخوت الأجنبية وإختصاراً للوقت. 

وخلال الاجتماع، استعرض الفريق أسامة ربيع، استراتيجية هيئة قناة السويس لتعزيز سياحة اليخوت، مشيراً إلى أنه يوجد 3 مراين لليخوت على طول مجرى القناة بكل من بورسعيد والاسماعيلية والسويس، موضحاً أن محاور تطوير تلك المراين اشتملت  على ما يتعلق بالتحول الرقمي، وتحسين تجربة العبور، وتطوير مراسي اليخوت، حيث تم رفع كفاءة عدد من المرافق والخدمات بمارينا الاسماعيلية، وذلك في إطار دعم وتحسين تجربة العبور، مستعرضاً احصائيات لسياحة اليخوت المارة بقناة السويس خلال عام 2022 مقارنة بعام 2021. 

وتطرق الفريق أسامة ربيع إلى جهود رفع كفاءة مارينا اليخوت الحالي بالإسماعيلية، مشيراً إلى أن التصور المستهدف من التطوير يسعي لزيادة الطاقة الاستيعابية للمارينا من سعة 12 يختا إلى سعة 60 يختا مستهدفاً، وإضافة خدمات التزود بالوقود والصيانة وانتظار اليخوت لفترات طويلة، وذلك بالتعاون مع القطاع الخاص. 

واستعرض الفريق أسامة ربيع التصميمات الخاصة بإنشاء أول مارينا يخوت خضراء في مصر تعمل بالطاقة المتجددة على مساحة 25 ألف متر مربع، تتسع لنحو 65 يختاً، وما يتضمن ذلك من اقامة فندق ومنطقة تجارية، متناولا كذا جهود إنشاء ممشى سياحي بطول 850 م ، و تنفيذ مرسى يخوت يتسع لـ 75 يختا بمدينة بورسعيد.

 

 

 

 

كتب كمال ريان

 

تابع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، في اجتماع وزاري الموقف التنفيذي لمنظومة النقل الذكي

و أوضح الدكتور مصطفى مدبولي، أهمية تطبيق منظومة النقل الذكي على المحاور والطرق السريعة، والتي ستٌدخل طرق مصر مرحلة جديدة تتواكب والنهضة الشاملة التي يعيشها هذا القطاع، مؤكدًا أنه يتم مراعاة التنفيذ وفقًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي ، طبقًا لأعلى المعايير بهدف تحقيق أمن وسلامة حركة المواطنين على مستوى الجمهورية، مما يفتح آفاقًا اقتصادية جديدة، ويٌعظم من استفادة الدولة من ربط وتكامل بنيتها التحتية.

وصرح السفير نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء، بأن الاجتماع تناول الموقف التنفيذي للمنظومة، وخاصة ما يتعلق منها بالأعمال المدنية على مختلف الطرق ذات الأولوية العاجلة، والتي من بينها الطريق الدائري الإقليمي، وكذا الطريق الدائري حول القاهرة الكبرى، وطريق القاهرة / الإسماعيلية، موضحًا أنه تم الانتهاء من تركيب وتشغيل أجهزة المنظومة على طريق شبرا بنها الحر وتجهيز غرفتي المراقبة والتحكم.

وتطرق الاجتماع، لأهمية تلك المنظومة كونها ستساهم في سرعة الاستجابة للطوارئ على الطرق، وسوف تعمل على تقليل نسب التلوث، بالإضافة إلى الوصول لرؤية شاملة لتحركات المركبات، والدقة في تسجيل المخالفات، وخلق فرص استثمارية جديدة وما ينجم عنها من تحسن في المؤشرات العالمية للاستثمار في مصر.

واختتم مدبولي الاجتماع مؤكدًا ضرورة الإسراع في استكمال مكونات هذه المنظومة، بأعلى معايير الجودة المطلوبة؛ وذلك لتحقيق أمن وسلامة حركة المواطنين في مختلف ربوع الجمهورية.

 

 

كما  عقد  رئيس الوزراء، اجتماعاً،  لمتابعة إجراءات تعظيم سياحة اليخوت فى مصر  وتطبيق استراتيجية متكاملة لذلك تتضمن مخططا عاما لإنشاء المراين والمراسي الدولية على مختلف سواحل الجمهورية، إلى جانب الاستفادة من مختلف المقومات والإمكانات التى تمتلكها فى مصر فى هذا الصدد

وجدد مدبولي التأكيد على الاستعداد التام لتقديم مختلف أوجه الدعم للنهوض بهذه النوعية من السياحة، واتاحة المزيد من التيسيرات، وصولا لتحقيق الاهداف المرجوة من تعظيم الاستفادة من هذا القطاع، وبما يسهم فى زيادة حركة السياحة الوافدة.

وخلال الاجتماع، تناول وزير النقل نتائج أعمال اللجنة الوزارية العليا المختصة بوضع استراتيجية تعظيم سياحة اليخوت فى مصر، وما تم من جهود للتعامل مع أى مشكلات تواجه تحقيق أقصى استفادة من الامكانات المتوفرة بالدولة المصرية وجذب المزيد من اليخوت الاجنبية للموانئ والمراين السياحية المصرية.

 

وأشار الفريق كامل الوزير إلى أن قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 2721 لسنة 2022، والخاص  بإصدار لائحة تنظيم سياحة اليخوت الأجنبية فى المراين والموانيء تضمن إنشاء نافذة رقمية واحدة لليخوت الأجنبية تتولى وزارة النقل (قطاع النقل البحرى) إدارتها وتشغيلها والإشراف عليها وتطويرها، موضحاً أنه تم اطلاق هذه النافذة مطلع سبتمبر الجارى، ويتم حالياً الترويج لها اعلامياً، وذلك فى إطار اتاحة المزيد من التيسيرات لمرتادى هذه السياحة.

 

كما استعرض وزير النقل مخططاً لمواقع المراين الدولية القائمة والمقترحة على جميع سواحل الجمهورية.

 

من جانبه، أوضح اللواء بحري رضا إسماعيل، أن النافذة الرقمية الواحدة لليخوت الأجنبية، تتيح لمالك اليخت أو من ينوب عنه القيام بإدخال بيانات اليخت والركاب ورفع المستندات والوثائق المطلوبة وميعاد الوصول والميناء المطلوب الرسو فيه، وبرنامج الرحلة بالكامل، وأن النافذة الرقمية تقوم بإرسال البيانات، والمستندات آلياً إلى الجهات المعنية لمراجعتها، وإرسال موافقاتها إلى موقع النافذة الرسمى بقطاع النقل البحرى لإصدار موافقة واحدة على برنامج الزيارة وفاتورة واحدة لليخت الأجنبى يتم تحصيلها إلكترونياً من خلال النافذة، وذلك تيسيراً وتسهيلاً لمرتادى اليخوت الأجنبية وإختصاراً للوقت.

 

وخلال الاجتماع، استعرض الفريق أسامة ربيع، استراتيجية هيئة قناة السويس لتعزيز سياحة اليخوت، مشيراً إلى أنه يوجد 3 مراين لليخوت على طول مجرى القناة بكل من بورسعيد والاسماعيلية والسويس، موضحاً أن محاور تطوير تلك المراين اشتملت  على ما يتعلق بالتحول الرقمي، وتحسين تجربة العبور، وتطوير مراسي اليخوت، حيث تم رفع كفاءة عدد من المرافق والخدمات بمارينا الاسماعيلية، وذلك في إطار دعم وتحسين تجربة العبور، مستعرضاً احصائيات لسياحة اليخوت المارة بقناة السويس خلال عام 2022 مقارنة بعام 2021.

 

وتطرق الفريق أسامة ربيع إلى جهود رفع كفاءة مارينا اليخوت الحالي بالإسماعيلية، مشيراً إلى أن التصور المستهدف من التطوير يسعي لزيادة الطاقة الاستيعابية للمارينا من سعة 12 يختا إلى سعة 60 يختا مستهدفاً، وإضافة خدمات التزود بالوقود والصيانة وانتظار اليخوت لفترات طويلة، وذلك بالتعاون مع القطاع الخاص.

 

واستعرض الفريق أسامة ربيع التصميمات الخاصة بإنشاء أول مارينا يخوت خضراء في مصر تعمل بالطاقة المتجددة على مساحة 25 ألف متر مربع، تتسع لنحو 65 يختاً، وما يتضمن ذلك من اقامة فندق ومنطقة تجارية، متناولا كذا جهود إنشاء ممشى سياحي بطول 850 م ، و تنفيذ مرسى يخوت يتسع لـ 75 يختا بمدينة بورسعيد.