تكنولوجياسلايدر

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وقمة مستقبل مراكز البيانات يطلقون أول “تيكاثون” لتشجيع المبتكرين على مواجهة التحديات

في مجالات النمو الاقتصادي والابتكار في الصناعة والبنية التحتية والمجتمعات المستدامة

في خطوة استراتيجية تتماشى مع رؤية الحكومة المصرية في تعزيز دور المبتكرين ورواد الأعمال وأصحاب الشركات الناشئة على المشاركة البناءة في رسم ملامح المستقبل، أعلن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بمصر خلال قمة مستقبل مراكز البيانات (The Future of Data Centers Summit 2022)عن بدء شراكة استراتيجية مع شركة الشرق الأوسط لأنظمة الاتصالات منظم القمة في مجال بناء قدرات المهارات الرقمية للشركات الناشئة والشباب وانطلاق فعاليات أول تيكاثون لتشجيع الشباب على المساهمة في مواجهة التحديات التنموية.
يقام التيكاثون من خلال فعاليات مؤتمر FDC Stars المخصص لدعم ريادة الأعمال في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من خلال برامج ومناقشات مختلفة تخص رواد الأعمال والشركات الناشئة وهي احدى الفعاليات الرئيسية التي تقام على هامش قمة FDC السنوية في دورتها الرابعة التي تنعقد تحت رعاية وبحضور معالي الدكتور/ عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الفترة من ٢١-٢٣ مايو الجاري.
يعد التيكاثون أحد أبرز مسابقات الابتكار التكنولوجي على أساس تعزيز أدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المختلفة للمساهمة في خلق أفكار ابتكارية في ثلاث مجالات رئيسية هي العمل اللائق والنمو الاقتصادي، الابتكار في الصناعة والبنية التحتية، مدن ومجتمعات مستدامة، على أن تتوافر القدرة والمهارات اللازمة لتنفيذ الحلول وتطبيق التكنولوجيا المقترحة في فريق العمل المتقدم كما يجب أن تكون الفكرة أو الحل مربحة تجارياً وقابلة للاستدامة والتنفيذ.
تعليقاً على هذا البيان، صرح المهندس/ طارق شبكة رئيس مجلس إدارة الشرق الأوسط لأنظمة الاتصالات MCS الشركة المنظمة لقمة FDC قائلاً :” إننا نؤمن بأن الإستثمار في الكوادر البشرية من أصحاب الأفكار المبتكرة ما هو إلا خطوة على طريق الاستثمار في مستقبل التنمية الذي نتكاتف جميعاً للوصول إليه من خلال دعم قاطرة التحول الرقمي وترسيخ استخدامات الأدوات الرقمية في مواجهة التحديات المستقبلية ، مشيراً إلى أن الشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر تعد ميزة تنافسية قوية لدعم خططنا المستقبلية في مجال دعم الكوادر المصرية ، منوهاً عن أن فعاليات التيكاثون المخصص لمواجهة التحديات التنموية خلال فعاليات مؤتمر FDC Stars على هامش قمة مستقبل مراكز البيانات خطوة أولى على طريق رؤية طموحة في هذه الشراكة “.
من جانبه أكد السيد/ اليساندرو فراكاسيتي، الممثل المقيم لبرنامج الامم المتحدة الإنمائي في مصر بأن: “التحول الرقمي يساعد البلدان على تحقيق تقدم كبير في القطاعات الرئيسية مثل الرعاية الصحية والزراعة والصناعة والخدمات المالية، وتوليد أنواع جديدة من الوظائف واحتياجات تدريبية جديدة، وقدرات لدفع النمو الاقتصادي المستدام. لذا نسعد بهذه الشراكة مع قمة مستقبل مركز البيانات وتشجيع المبتكرين على مواجهة التحديات التنموية.” واضاف “نقوم بتضمين التقنيات الرقمية في جميع برامجنا، وتمكين النظم البيئية الرقمية وتجهيز أنفسنا بأحدث المعارف والأدوات لدعم شركائنا في هذا التغيير السريع.”
وأضافت الدكتورة/ عبير شقوير مساعد الممثل المقيم ومسئول فريق النمو الشامل والابتكار ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر “أن الشراكة مع شركة MCS تأتي لدعم الشركات الناشئة ورواد الأعمال في مصر لتبنّي أدوات رقمية وتكنولوجية في نموذج عملهم التجاري ودمجها في منتجاتهم وخدماتهم بما يساهم في تحقيق اهداف التنمية المستدامة ويساهم ايضا في استدامة ونمو تلك الشركات، وتوجيههم للعمل على الاحتياجات والتحديات الرئيسية في المجتمع.” كما أكدت على “أن دعم الشركات الناشئة وبناء قدرات الشباب في التكنولوجيا هو من أولويات أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر ٢٠٣٠ وأنه سيساهم في مواكبة مصر للتطور الرقمي العالمي ونمو الاقتصاد المحلي.”
تم اختيار ١٤ شركة ناشئة وفريق للمشاركة في التيكاثون ليتنافسوا على الفوز حيث سيتم عرض حلولهم وأفكارهم النهائية على لجنة تحكيم بارزة لاختيار أفضل الحلول تضم الدكتورة غادة خليل، مدير مشروع رواد ٢٠٣٠ والدكتور محمد خليف خبير التحول الرقمي و المهندسة رانيا الروبي، رئيس قطاع أمن المعلومات ببنك مصر والمهندس علي عزام، نائب رئيس مجلس إدارة شركة MCS والدكتور نزار سامي، محلل برامج بفريق الابتكار والنمو الشامل ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر كما سيقوم السيد اليساندرو فراكاسيتي والمهندس طارق شبكة والدكتورة غادة خليل بإعلان الفائزين وتسليمهم الجوائز في نهاية قمة FDC.