اخبارسلايدر

رئيس الوزراء يتابع مع وزير السياحة والآثار حركة السياحة الوافدة إلى مصر

كتب – كمال ريان  

التقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار؛ لمتابعة موقف حركة السياحة الوافدة إلى مصر، ومقترحات تنشيطها خلال الفترة المقبلة. 

    وأكد رئيس الوزراء، في مستهل اللقاء، أن الدولة المصرية، بقيادة السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، اتخذت خلال الفترة الماضية الإجراءات اللازمة لمساندة قطاع السياحة وتقليل حدة التداعيات السلبية لأزمة جائحة كورونا على هذا القطاع الحيوي، كما نواصل العمل على تقديم الدعم المطلوب واتخاذ كل ما من شأنه الحفاظ على هذا القطاع من التأثر بالاضطرابات الناجمة عن الأحداث الراهنة على مستوى العالم، ولا سيما الأزمة الروسية الأوكرانية. 

       وخلال اللقاء، استعرض الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، موقف حركة السياحة الوافدة، وأبرز المستجدات التي يشهدها قطاع السياحة في مصر خلال هذه الفترة، وخاصة عقب اندلاع الأزمة الروسية الأوكرانية، مشيرا إلى اللقاءات التي عقدها مع مسئولي السياحة الحكوميين في المملكة المتحدة وألمانيا، خلال زيارته الأخيرة للبلدين، والتي التقى فيها أيضا برؤساء اتحادات السياحة بالبلدين، ومجموعة من اللقاءات المهنية مع وكالات السفر والسياحة ومنظمي الرحلات إلى مصر، والتي تناولت أبرز الإجراءات التي اتخذتها الدولة المصرية خلال السنوات الماضية لتأمين المطارات بها، مما أسهم في قيام العديد من دول العالم باستئناف حركة السياحة القادمة إلى مصر وزيادة أعداد السائحين الوافدين إليها. 

      وأشار وزير السياحة والآثار إلى أنه ناقش خلال زيارته خطة العمل خلال الفترة المقبلة والتي تشمل الموسم السياحي الصيفي ٢٠٢٢ والموسم السياحي الشتوي ٢٠٢٢-٢٠٢٣. 

   وصرح السفير نادر سعد، المتحدث الرسميّ باسم رئاسة مجلس الوزراء، بأن الدكتور خالد العناني تناول خلال اللقاء موقف السياحة الوافدة في ظل الأحداث العالمية الجارية، وخاصة ما يتعلق بالأزمة الراهنة، مستعرضا بيانا بأعداد السائحين الذين قاموا بزيارة القاهرة والمدن الساحلية، والأقصر، وأسوان خلال هذه الفترة. 

 وأوضح المتحدث الرسمي أن وزير السياحة والآثار قدم عددا من المقترحات التي من شأنها أن تسهم في جذب المزيد من السائحين الوافدين لزيارة مصر من عدد من الأسواق السياحية البديلة، والإجراءات المتعلقة بتيسيرات دخولهم للبلاد، بالإضافة إلى الجهود التي تبذلها الوزارة للترويج للسياحة المصرية وتنشيط حركة السياحة الوافدة، وخاصة على صعيد الحملات الترويجية في الخارج للمقاصد السياحية في مصر. 

وأضاف السفير نادر سعد أن الدكتور خالد العناني أشار، خلال اللقاء، إلى موقف المشروعات السياحية المتعثرة في مدينة شرم الشيخ، والجهود المبذولة لدفع العمل بهذه المشروعات مرة أخرى.