اتصالاتسلايدر

وزير الاتصالات  يبحث مع السفير الصيني التعاون فى مجالات بناء القدرات الرقمية والذكاء الاصطناعى

كتب كمال ريان

بحث الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات  مع لياو ليكيانج سفير الصين فى مصر   تعزيز العلاقات الثنائية  فى مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خاصة المتعلقة بمجالات بناء القدرات الرقمية، والذكاء الاصطناعى لتوفير حلول تكنولوجية للتحديات التى يواجهها المجتمع المصرى.

و أشاد الدكتور عمرو طلعت بعمق العلاقات المصرية الصينية وتنوع مجالاتها؛ معربا عن تطلعه لفتح آفاق جديدة للتعاون فى مجالات ذات الاهتمام المشترك؛ موضحا أنه سيتم الاحتفال فى العام المقبل بمرور ٧٠ عاما على العلاقات المصرية الصينية؛ حيث من المقرر إصدار طابع مشترك تخليدا لهذه المناسبة.

وأشار الدكتور عمرو طلعت إلى التعاون المصرى الصينى فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الذى شهد تطورا خلال الفترة الأخيرة فى ضوء زيارة  الوزير للصين فى عام ٢٠١٩ حيث تم عقد لقاءات وإبرام اتفاقيات مع عدد من الشركات الصينية.

وأوضح  طلعت جهود الدولة المصرية لتحقيق التحول الرقمى وتوطين صناعة الذكاء الاصطناعى؛ مشيرا إلى أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قامت بإنشاء مركز الابتكار التطبيقى الذى يقوم بعدد من البحوث التطبيقية فى مجالات عديدة منها؛ تشخيص الأمراض باستخدام الذكاء الاصطناعى، ومعالجة اللغات الطبيعية والترجمة خاصة اللغة العامية المصرية.

ومن جانبه؛ أشاد  السفير بالشراكة الصينية المصرية التى تشهد أقوى مراحلها على مستوى القيادة السياسية والعديد من القطاعات؛ مشيرا إلى الزيارة الرئاسية الأخيرة الى الصين فى إطار استضافتها لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية حيث تواصل الرئيسان بشأن توافقات لتعميق العلاقات والتى من الممكن ترجمتها من خلال العديد من المجالات وعلى رأسها الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خاصة فى ضوء مبادرة حياة كريمة ورؤية مصر الرقمية؛ مشيرا إلى أن العلاقات المشتركة تعد نموذجا يحتذى به للعلاقات فيما بين الصين والدول الافريقية والعربية.

كما رحب  السفير بالتعاون القائم فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مشيدا بمجهودات القطاع بقيادة السيد الوزير؛ لافتا الى وجود العديد من الشركات الصينية العاملة فى مصر بالإضافة إلى التعاون الفاعل على مدار ٢٠ عاما فى مجالات متنوعة منها رفع الكفاءات، والتحول الرقمى فى الحكومة، والكهرباء الذكية.
هذا وقد شهد اللقاء بحث التعاون بين البلدين فى مجالات تصميم وتصنيع الالكترونيات، والذكاء الاصطناعي، وبناء القدرات الرقمية، والبحوث والتطوير.

ووجه الدكتور عمرو طلعت الدعوة لنظيره الصينى من خلال السفير لزيارة مصر، كما رحب بزيارة الصين فى ضوء الدعوة الموجهة من السيد سفير جمهورية الصين بالقاهرة.