سلايدروظائف

انطلاق النسخة الخامسة من أكبر ملتقى للتأهيل و التوظيف في مصر “Egypt Career Summit”

  أعلنت مؤسسة Career 180 المتخصصة في حلول تنمية المهارات ودعم الخريجين  عن إنطلاق النسخة الخامسة من ملتقي “Egypt Career Summit” خلال يومي 11 و 12 من شهر مارس القادم في مقر جامعة الجيزة الجديدة، بالإضافة لاستمراره بشكل افتراضي خلال يومي 18 و 19 من نفس الشهر.

وتهدف هذه النسخة من الملتقى إلى تأهيل الشباب لسوق العمل عبر تضييق المسافات بين الكوادر والشركات، وهو ما يتم تحقيقه عبر توفير فرص عمل في الشركات الراعية، وتستهدف Career 180 مساعدة 500,000 متخرج في الحصول على وظائف بدوام جزئي أو كلي أو العمل بشكل مستقل.

كما يوفر الملتقى فرصاً هائلة للشباب للتعرف على المجالات المختلفة في سوق العمل ومتطلباته ومقابلة الخبراء والمدربين، مما يساعدهم في العثور على المجال المناسب لهم، وتزويدهم بفرص عمل متعددة سواء مع الشركات الراعية أو المشاركة، حيث بلغ عدد المستفيدين من الملتقى على مدار الأربع سنوات الماضية 30 ألف شخص.

ومن جانبها صرحت شروق علاء الدين الشريك المؤسس قائلة: ” هدفنا دائماً هو تأهيل الشباب لسوق العمل، لذلك كل عام نعمل على توفير أفضل فرص العمل للخريجين والطلبة ونقدم لهم كل ما هو جديد في المجالات المختلفة وجميع ما يحتاجونه حتى يخوضوا حياتهم العملية بكفاءة و ثقة”

وتعمل مؤسسة Career 180 على تطبيق مبدأ “التأهيل والتوظيف”فى منصتها حيث تقوم بتأهيل الشباب الباحثين عن فرص عمل من خلال البرامج والدورات التدريبية المتوفرة على المنصة الخاصة بها، ثم القيام بتوظيفهم فى شركات مناسبة لمهاراتهم، وقد بلغ عدد المستفيدين من هذه المنصة التعليمية بالإضافة لخدمات Career 180 الأخرى ١٧٠ ألف شخص، منهم من يعمل في دوام جزئي أو كلي أو بشكل حر، من خلال منصة Freelance Yard.

أضافت الشريك المؤسس لـ Career 180 “تعد أبرز التحديات التي تواجه الشركات للوصول الي كوادر توظيفية علي أعلي مستوي هي عدم توافر منصات كافية مخصصة للتوظيف، فضلاً عن ضعف الصلة بين الكوادر المؤهلة و الشركات، كذلك فإن العلامة التجارية و سمعة صاحب العمل تؤثر كثيرا في توجه الكوادر إليها، مما يخلق منافسة شديدة لدي الشركات في كيفية استقطاب الكوادر المؤهلة لسوق العمل .

وتجدر الإشارة إلى أن مؤسسة Career 180 ستقوم بإطلاق مبادرة باسم “تأهيل 300 ألف متدرب” تهدف لتدريب 300 ألف شاب وشابة وتوفير فرص العمل لهم، ويتحقق ذلك من خلال تقديم ورش العمل والمحاضرات عن المهارات المتخصصة في المجالات التي يختارها الشباب المشترك، وبعد تخطي هذه المرحلة تقدم لهم المبادرة ورش في التطوير المهني، ومن ثم سيكون بإمكانهم التقدم لأكثر من ٢٠٠ الف فرصة تدريب و عمل.