اخبارسلايدر

مجلس الوزراء: الالتزام بتوقيت انشاء المتحف المصري الكبير.. وتنفيذ المرحلة الأولى من الخط الرابع لمترو الأنفاق بإجمالي 17 محطة

كتب كمال ريان
استعرض الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء،في اجتماع عقده اليوم ة موقف تنفيذ المتحف المصري الكبير، وتطوير المنطقة المحيطة،  ومشروعات وزارة النقل في نطاق موقع المتحف المصري الكبير

و أوضح الاجتماع  أنه يتم حالياً تنفيذ المرحلة الأولى من الخط الرابع لمترو الأنفاق، وتضم 17 محطة، بطول 18.8 كم، وتتضمن محطة “المتحف المصري الكبير”، لافتاً إلى أنه تم تسليم موقع المحطة بالكامل للشركة المنفذة، ما عدا مدخلها من جهة المتحف، ويتم التنسيق مع محافظة الجيزة لتسليم الجزء المتبقي من موقع المحطة بشكل عاجل، حتى يتم الانتهاء من الأعمال السطحية المحيطة بموقع المحطة قبل نهاية مايو 2022، لضمان جاهزية الموقع قبل حلول موعد افتتاح المتحف المصرى الكبير، مضيفاً أن نسبة تنفيذ الأعمال المدنية المخططة بالمحطة بلغت حوالي 50% حيث يجري تنفيذ أعمال الحوائط الإسترشادية بنسبة 81% وأعمال الحوائط الجانبية بنسبة 64% وتم الإنتهاء من أعمال الحوائط الفاصلة بنسبة 100% .

وأكد رئيس الوزراء أن هذا الاجتماع يأتي في إطار متابعة الموقف التنفيذي للأعمال الجارية في مشروع المتحف المصري الكبير، خاصة فيما يتعلق بالمبنى الخاص لمراكب الشمس، وكذا متابعة التجهيزات الخاصة بعرض القطع الأثرية التي سيضمها هذا الصرح الأثري العملاق مؤكدا أن هناك حرصاً على المتابعة الدائمة لأعمال تطوير المنطقة المحيطة بالمتحف المصري الكبير، بما يشمل متابعة سير العمل في تطوير مطار سفنكس، وسرعة الإنتهاء من أعمال محطتي مترو الأنفاق بالمنطقة، مؤكداً أهمية الإنتهاء من تعاقدات الإدارة والتشغيل لهذا المشروع الحضاري، لتكون الشركة المسئولة جاهزة بنسبة 100% في التوقيت المحدد.

وشدد رئيس مجلس الوزراء على ضرورة الالتزام بالتوقيتات المحددة للانتهاء من الأعمال، تنفيذاً لتكليفات الرئيس، مؤكداً في الوقت نفسه على الاهتمام بجودة التنفيذ.

من جانبه استعرض وزير السياحة والآثار ملخصاً للموقف التنفيذي لمشروع المتحف المصري الكبير، مشيراً إلى أن الجهة المسئولة عن التنفيذ أكدت التزامها بالانتهاء منها في التوقيتات المحددة، كما أن الوزارة ملتزمة بتجهيز القاعات بالقطع الأثرية التي سيتم عرضها، والشركة التي ستتولى الإدارة والتشغيل أكدت التزامها واستعدادها في الوقت المحدد، للقيام بكافة التزاماتها، مضيفاً أن الفنادق المحيطة بالمتحف الكبير تقوم برفع الكفاءة، وأعمال التطوير حالياً.

وخلال الاجتماع، استعرض اللواء عاطف مفتاح، المشرف على مشروع المتحف المصري الكبير والمنطقة المحيطة، الموقف التنفيذي للمشروع، موضحا أنه تم الانتهاء من الأعمال بنسبة مرتفعة جداً.

وأضاف أنه تم انجاز الأعمال بالساحات الخارجية والزراعات وكذا تشطيبات ميدان المسلة بمعدل 100%، وساحة البهو العظيم، والدرج العظيم بنسبة 99.8%، فيما يجري اتمام أعمال النظافة النهائية للدرج العظيم.

كما عرض اللواء عاطف مفتاح موقف تنفيذ أنظمة التأمين، والتشغيل بالمتحف المصري الكبير، والذي بلغ مراحل متقدمة، وكذا الموقف التنفيذي لمتحف مراكب خوفو، والذي تضمن جاهزية الواجهة الخارجية لأعمال تركيب الرخام والزجاج بنسبة 85%، وجار الانتهاء من أعمال عزل مقاومة الحريق للمبني بنسبة 99.5%.

كما تم استعراض اجراءات تشغيل خدمات المتحف، والمناطق الاستثمارية بالمنطقة المحيطة والوحدات التجارية، وكذا تم التطرق إلى إجراءات الإعداد للافتتاح، والذي سيكون على مستوى يفوق التوقعات.

وخلال الاجتماع، أشار اللواء عاطف مفتاح إلى زيادة الطاقة الاستيعابية لانتظار السيارات بالمتحف المصري الكبير.

من جانبه، عرض الدكتور الطيب عباس، مساعد وزير الآثار للشئون الأثرية بالمتحف المصري الكبير موقف تجهيزات قاعات العرض المتحفي، موضحا أنه تم إنجاز تشطيبات قاعة الملك توت عنخ امون بنسبة 99.8%، كما تمت تجهيزات قاعات العرض الرئيسية بنسبة تقترب من 100%.

كما استعرض مساعد وزير النقل  موقف تنفيذ وتطوير شبكة الطرق المحيطة بموقع المتحف المصري الكبير، لافتأً إلى أنه يتم تنفيذ مشروع تطوير ورفع كفاءة طريق القاهرة ـ الفيوم الصحراوي من ميدان الرماية حتى الطريق الدائري الأوسطي، بطول 16 كم، وسيكون جاهزاً قبل الافتتاح، كما يتم استكمال تطوير وتوسعة الطريق الدائري حول القاهرة الكبرى من طريق الإسكندرية الصحراوي حتى طريق الواحات بطول 8 كم، وكذا تطوير طريق القاهرة / الإسكندرية الصحراوي، من ميدان الرماية حتى مطار سفنكس.