اخبارسلايدر

البريد المصري يحقق 3 مليار و183 مليون جنية فائض ميزانية عن العام المالي الماضي

كتب كمال ريان

اعتمد مجلس ادارة الهيئة القومية للريد ميزانية العام المالي الماضي 2021-2021 معلنا تحقيق  3 مليار و 183 مليون جنية صافي ارباح للعام المالي  بمعدل نمو وصل إلى 51%

وأشارت الهيئة القومية للبريد  الى أن اجمالي ايرادات الخدمات وصل الي ٣ مليار و 394 مليون جنية بمعدل نمو 5٪ ف، كما بلغت ايداعات صندوق التوفير ٢٦٤ مليار جنية

وأكد الدكتور شريف فاروق رئيس الهيئة القومية للبريد الى أن  هذا النجاح جاء نتيجة لخطة استراتيجية شاملة وضعتها الهيئة لإحداث نقلة نوعية بكافة القطاعات والخدمات وطفرة تكنولوجية كبيرة تؤكد علي تواجد الهيئة بالسوق المصري وتعزز قدرتها على المنافسة، مشيداً بجهود العاملين وتفانيهم في العمل للإرتقاء بهيئتهم ومستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

وقال الدكتور شريف فاروق أن الهيئة نجحت في تحقيق العديد من الإنجازات علي أرض الواقع خلال العام المالي الماضي بدعم مستمر من الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات حيث ان هذا الانجاز الكبير الذي تم تحقيقه يعد طفرة كبيرة في آداء ومؤشرات البريد المصري علي كافة المستويات حيث ان
وأوضح  فاروق رئيس الهيئة القومية للبريد: ان تنفيذ تلك الخطة الطموحة والعمل الجاد والإستثمار الأمثل لأصول الهيئة وميكنة كافة العمليات التشغيلية وتطبيق التحول الرقمي والشمول المالي أدوا إلى إحداث نقلة نوعية في تطوير الخدمات وتحسين جودتها كما ان الإستثمار في العنصر البشري وهو العنصر الأهم في هذه المنظومة عن طريق التدريب المستمر ورفع كفاءة العاملين، كل ذلك كان له الأثر الكبير في زيادة فرص الهيئة في السوق المصري حيث تم التعاقد مع العديد من الهيئات والمؤسسات والشركات لأول مرة منذ فترة طويلة و تم استرداد ثقة العملاء و الحصة التي تستحقها الهيئة من السوق المصري.
واشار الدكتور شريف فاروق رئيس البريد المصري: الي ان الإستثمارات الكبيرة في تطوير مكاتب البريد وتطبيق التحول الرقمي والشمول المالي وميكنة كافة الاجراءات وتزويد المنافذ بأحدث الأنظمة والحلول التكنولوجية كل ذلك كان له الأثر البالغ في توفير البيئة المناسبة للعاملين والعملاء و تقليل التكاليف التشغيلية مما أدي الي تعظيم الإيرادات وتحقيق طفرة كبيرة في آداء البريد المصري، كما توجه الدكتور شريف فاروق رئيس مجلس ادارة الهيئة القومية للبريد بخالص الشكر لجميع العاملين لما بذلوه من مجهودات غير عادية لتحقيق هذه الإنجاز الكبير.