تكنولوجياسلايدر

هانيويل:  حلول مبتكرة لتطوير المدن الذكية وقطاعات الصناعة الرئيسية

تعرض هانيويل  عرض حلولها المبتكرة التي تعزز تطور المدن والمجتمعات الذكية خلال مشاركتها في معرض القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وتتيح الشركة لضيوف المعرض فرصة التعرف على كيفية استخدامها لأساليب التحول الرقمي لإنشاء عمليات أكثر كفاءة على مستوى المدينة، فضلاً عن تقديم برامج وأجهزة تعتمد على تحليلات البيانات وغيرها من الحلول القائمة على السحابة. وتسهم هذه الحلول في تعزيز الكفاءة التشغيلية وتحسين عملية اتخاذ القرار بما يسهم في إنشاء مدن أكثر أماناً واستدامة وملاءمة للعيش فيها.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال أحمد صالح، مدير الأعمال الإقليمية لدى هانيويل لتقنيات المباني في مصر وشمال أفريقيا: “تعمل هانيويل على دعم جهود مصر لإرساء أفضل الممارسات الجديدة في المدن الذكية من خلال توفير حلول ترتقي بالقطاعات الرائدة وأسلوب الحياة الحضري. كما نستعد خلال مشاركتنا في معرض القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتسليط الضوء على دور الحلول القائمة على إنترنت الأشياء وتحليلات البيانات المتقدمة في إنشاء اقتصاد ومجتمع وبيئة أكثر ذكاءً وأمناً وإنتاجية”.

تشتمل الحلول المميزة التي تستعرضها هانيويل في معرض القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات:

  • تمكين عمليات إدارة المدن أكثر ذكاءً: يتيح مركز هانيويل للقيادة والتحكم للمسؤولين عن تخطيط المدن وأصحاب المصلحة والقرار إمكانية مراقبة عمليات المدينة في الوقت الفعلي، ويسهم بتعزيز الوعي بالظروف والأوضاع المحيطة وتحسين مستويات الإدارة وسير العمل في الحوادث، فضلاً عن تقليل الوقت المستغرق في إرسال خدمات الطوارئ. وتكتمل هذه الخدمات مع باقة هانيويل لمراقبة أنظمة اتصالات القيادة والتحكم والتي تضم حلولاً لإدارة المباني والمدن بما فيها أنظمة الإنذار ضد الحرائق والسرقة وكاميرات المراقبة وتقنيات توفير الطاقة المخصصة لمختلف القطاعات الرئيسية مثل مرافق الضيافة والنقل والمطارات والرعاية الصحية.
  • توفير عمليات أكثر استدامة وخدمات ذكية في المدن: يشكل مركز إدارة عمليات المدينة من هانيويل محطة مركزية يمكن أن تزود فريق العمل بإمكانية مراقبة أنظمة المدينة الذكية المتعددة وتشغيلها بشكل أفضل. ويعتمد المركز على تقنيات إنترنت الأشياء لجمع البيانات وتمكين المدينة بحلول وتقنيات قابلة للتطبيق تعزز مستويات الذكاء والمرونة والاستدامة فيها، وتسهم بإثراء تجربة المواطنين وتحسين الإنتاجية.
  • تعزيز كفاءة المباني: تسهم تقنيات المباني المتصلة من هانيويل، مثل برنامج هانيويل فورج لإدارة أداء المؤسسات وحلول المباني الصحية وخدمات صيانة المباني عن بعد بتعزيز القيمة العقارية لمطوري المجتمعات السكنية والمباني الذكية، حيث تحسن هذه الحلول من الكفاءة التشغيلية وتسهم بتحسين جودة الهواء والتي تكمله إضاءة الأشعة فوق البنفسجية من Signify، بما يتماشى مع التوجيهات الجديدة، كما تضمن إدارة المباني عن بعد على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع
  • تدعم هانيويل العديد من المشاريع المبتكرة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، حيث يتوقع بحث أجرته كي بي إم جي زيادة الإنفاق على تقنيات المدن الذكية في الشرق الأوسط وأفريقيا من 1.3 مليار دولار أمريكي في عام 2018 إلى 2.7 مليار دولار أمريكي بحلول 2022.

يعد مشروع العاصمة الإدارية الجديدة من احدى أبرز المشاريع في مصر، حيث من المتوقع أن يدخل مشروع العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية قائمة أكبر المدن الذكية في العالم، حيث يجري التعاون مع هانيويل لطرح حلول الأجهزة والبرمجيات القائمة على تقنيات إنترنت الأشياء المتقدمة ضمن عمليات مركز هانيويل للقيادة والتحكم، ما يضمن توفير خدمات موحدة للسلامة العامة والاستجابة لحالات الطوارئ بشكل منسق أكثر. وتطلق هانيويل بموجب هذه الشراكة مركز إدارة عمليات المدينة لتعزيز التفاعل مع السكان وتوفير خدمات المدينة الذكية.

ومن جهته، قال خالد هاشم، رئيس شركة هانيويل في مصر وشمال أفريقيا: “ندعم رؤية مصر 2030 الطامحة إلى ترسيخ اقتصاد أكثر تنوعاً وتنافسية من خلال ابتكاراتنا المتطورة والمساهمة في حملات التوطين وتبادل المعارف الرامية إلى تعزيز المهارات في جميع أنحاء الدولة. ونعمل على توسيع حضورنا في مصر بشكل استراتيجي، حيث نسهم بإعادة تعريف مفهوم المباني الذكية والمستدامة والمتصلة، والتي تهدف إلى تقديم الدعم اللازم لإنشاء مدن ومجتمعات أكثر حيوية”.

وتولي رؤية مصر 2030 أهمية كبيرة لتحفيز الابتكار والتنمية الوطنية على الصعيدين الاقتصادي والبيئي، مع اعتبار التوسع الحضري أحد أهم الركائز في هذه الرؤية التي تلعب المدن الذكية دوراً هاماً فيها، فضلاً عن استيعاب التعداد السكاني المتنامي ورفع مستوى المعيشة لجميع المواطنين من مختلف شرائح المجتمع.

وتتعاون هانيويل مع أبرز الجهات الحكومية والخاصة في مجال المدن الذكية وأتمتة المباني والنفط والغاز والتكرير والبتروكيماويات والدفاع والطيران وتطوير البنية التحتية والخدمات اللوجستية. كما تلعب الشركة دوراً مهماً في دعم المجتمعات المحلية من خلال جهود التوطين، حيث تبني الشركة المدن الذكية وتعمل على تطوير المواهب المصرية عن طريق تبادل المعارف وتوفير فرص التدريب والتأهيل المهني. ويعود حضور الشركة في مصر إلى أكثر من 5 عقود، وهي ملتزمة بتوفير أفضل المواهب والتقنيات لدعم تنمية أهم القطاعات المصرية.