تكنولوجياسلايدر

جارتنر: نمو الإنفاق على الخدمات السحابية العامة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بنسبة 19% العام المقبل

التحول من الاقتصاد المعتمد على الموارد النفطية إلى الاقتصاد القائم على البيانات يؤدي إلى تعزيز نمو الخدمات السحابية العامة في المنطقة

كتب كمال ريان

أكدت شركة جارتنر أن  إنفاق المستخدمين النهائيين على الخدمات السحابية العامة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا سيصل الى 5.7 مليار دولار في عام 2022، بزيادة قدرها 19.2%، وذلك وفقاً لآخر التوقعات الصادرة عن مؤسسة الدراسات والأبحاث العالمية  التابعة للشركة . وأوضحت أنه على الرغم من أن معدلات النمو لا تزال مكونة من رقمين، إلا أن النمو في عام 2022 سوف يكون أبطأ مقارنة بالنمو الذي كان من المتوقع ارتفاعه بنسبة 21.6% في عام 2021.

وفي هذا السياق قالت كولين جراهام، مديرة الأبحاث لدى جارتنر: “توجيه التركيز مجدداً نحو النمو التكنولوجي بعد فترة انتشار فيروس كورونا في المنطقة يؤدي إلى نمو الإنفاق بشكل أكبر على الخدمات السحابية العامة. كما أن السياسات الحكومية المتبعة في الشرق الأوسط في ميادين مختلفة مثل توفير الخدمات الطبية عن بُعد، واستخدام المركبات ذاتية القيادة، والتحول نحو المدن الذكية، والمضي قدماً نحو المرحلة التالية من الثورة الصناعية الرابعة، باتت تفتح آفاقاً جديدة لنمو الخدمات السحابية العامة في المنطقة. بالإضافة إلى ذلك، سوف يؤدي الاهتمام ببناء المواهب ودعمها إلى فتح صفحة جديدة في جهود تحول المنطقة نحو تبني الاقتصاد الرقمي”.

وبات مدراء تكنولوجيا المعلومات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يتجهون نحو الحوسبة السحابية بهدف استخلاص العوائد على استثماراتهم في تكنولوجيا المعلومات خلال العامين الماضيين بأسرع وقت ممكن. وفي عام 2022، سوف يركز مدراء تكنولوجيا المعلومات في الشرق الأوسط وإفريقيا معظم استثمارهم على خدمات التطبيقات السحابية SaaS، والتي تشمل تطبيقات ذكاء الأعمال والبريد الإلكتروني والتحرير، وخدمات المحتوى وتجارب العملاء وإدارة العلاقات وسلاسل التوريد. وسوف يبلغ إجمالي هذا القطاع 2.3 مليار دولار، بزيادة قدرها 16% عن عام 2021، ما يمثل 40% من إجمالي الاستثمار في الخدمات السحابية العامة

وتأتي التطبيقات السحابية وخدمات البنية التحتية PaaS كثاني أكبر قطاع لناحية الإنفاق، والتي من المتوقع أن تبلغ 1.1 مليار دولار في عام 2022، بزيادة قدرها 25.8% مقارنة بعام 2021. كما سوف يتم تسجيل أعلى معدل للنمو بواسطة خدمات البنية التحتية لنظام السحابة IaaS، حيث سينمو هذا القطاع بنسبة 36.8% ليصل الإجمالي إلى 895 مليون دولار في عام 2022.

وأوضحت أن دول  الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تتأثر على نحو واسع بثورة البيانات العالمية بينما تتحول من اقتصادات معتمدة على الموارد فطية إلى اقتصادات قائمة على البيانات. ففي الاقتصاد القائم على البيانات، تعمل الشركات على تعزيز أرباحها من البيانات والتحول الرقمي، وبذلك تصبح البيانات وممارسات الحوكمة من القضايا الحيوية. وفي هذا السياق قالت جراهام: “تلعب الخدمات السحابية العامة دوراً أساسياً في هذا التحول، حيث باتت العديد من المشاريع قيد التنفيذ ضمن القطاعين العام والخاص تعتمد على ضمان التطبيق الناجح للخدمات السحابية العامة”.