سلايدرمنوعات

«توبي» توقع بروتوكول تعاون مع «مستشفى بهية » لدعم محاربات السرطان

في إطار شهر أكتوبر"شهر التوعية عن مرض سرطان الثدي"

كتب – كمال ريان

وقعت شركة «توبي» الرائدة في سوق بيع الإلكترونيات بالتجزئة بروتوكول تعاون مع «مستشفى بهية » للاكتشاف المبكروعلاج سرطان الثدي بمناسبة الشهرالعالمى للتوعية بسرطان الثدى لرفع التوعية وتقديم المعلومات والدعم ضد هذا المرض ومساندة المحاربات والتخفيف عليهن.

حضر توقيع البروتوكول كلا من المهندسة نهى المرغني العضو المنتدب لشركة «تو بي» ومروة مراد مدير قسم تنمية الموارد بمؤسسة « بهية».

‎اتفق الطرفان على ان تتبرع شركة «تو بي» بنسبه من إجمالي المبيعات خلال شهرأكتوبر وذلك للمشاركة بعلاج مرضى سرطان الثدي ،ستقوم الشركة بعمل زيارة لمقرمؤسسة « بهية» الهرم وتوزيع الهدايا علي بعض المحاربات.

كما تم الاتفاق علي إضاءة بعض من فروع «تو بي» باللون الوردي تزامنا مع اليوم العالمي لسرطان الثدى.

قامت المهندسة نهى المرغني بعمل جولة داخل مؤسسة بهية لدعم المحاربات نفسيًا ومعنويًا، ثم قامت بتوزيع الهدايا على المحاربات.

وقالت العضو المنتدب لـ «تو بي» “سعداء بتعاوننا ودعمنا لمستشفى «بهية»  لمتابعة مسيرتها الناجحة في علاج الآلاف بالمجان، كما أتوجه بالشكرلفريق عمل «بهية» لأعطاءنا الفرصة لنكون جزءً من هذه العائلة ، حيث يأتى البروتوكول ضمن مبادرات«تو بي» لدعم المرأه.

كما أن دورنا المستمر في دعم مستشفى بهية يدعم إستراتيجية الشركة في تمكين المرأة المصرية اقتصادياً واجتماعياً وصحياً لمساعدتها على أداء دورها الفاعل في بناء المجتمع ، مضيفةً أن هذه المبادرة تسعى أيضاً إلى تعزيزالوعي الصحي لدى سيدات مستشفى «بهية»  بالإضافة إلى العاملات بمجموعة «تو بي » حيال أهمية إجراء الفحوصات المبكرة لسرطان الثدي ورفع الوعي وسبل الوقاية منه، ومن ثمَّ زيادة فرص الشفاء”.

يأتى هذا البروتوكول استكمالاً لدورالشركه المجتمعي الذي بدأناه بمبادرة «اتحضر للأخضر» لنشرالوعى البيئى التى أطلقتها وزارة البيئة تحت رعاية السيد رئيس الجمهورية.

واشارت مروة مراد مدير قسم تنمية الموارد بمؤسسة «بهية» اننا فخورون بالتعاون مع «تو بي»  لتكون أحد شركاء النجاح في دعم وتمكين المرأة المصرية و تقديم الدعم النفسى والمعنوى للمحاربات.

واضافت نحرص فى «بهية» على الوصول إلى أحدث الأساليب العلمية في علاج سرطان الثدي والابحاث الطبيه وتقليل نسب انتظارالسيدات على قوائم الانتظار، والعمل على تطوير وإنشاء وتجهيزعدة أقسام بالمستشفى وافتتاح فروع جديده ، حيث نستهدف الفترة القادمة وبدعم قوي من الدولة إفتتاح فرع جديد للمستشفى بالشيخ زايد، سيعطينا الفرصة لإستقبال عدد أكبر من المحاربات،وسيتم انشاؤه على مساحة 6000 مترمربع بحجم انشاءات يقدر بـ 31 الف متر مربع وبقدرة استيعابية 60 سرير بالاضافه لـ6 غرف عمليات وغرف للانعاش والرعاية، ونتوقع استقبال 500ألف سيدة خلال العام.