اتصالاتسلايدر

تفاصيل ما دار في  اللقاء  المفتوح   لوزير الاتصالات  مع 200 شاب من خريجى المعهد القومى للاتصالات

بمبادرة شباب مصر الرقمية المشاركين فى مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة

كتب كمال ريان

التقى الدكتور  عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مع نحو 200 شاب وشابة من خريجى مبادرة شباب مصر الرقمية فى تخصص شبكات الاتصالات والمعلومات من المرشحين للعمل والتدريب العملى فى المشروعات الجارى تنفيذها بالعاصمة الإدارية الجديدة فى إطار توجيهات  رئيس الجمهورية

يأتى ذلك فى إطار التعاون بين معهد نظم المعلومات للقوات المسلحة ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ممثلة فى المعهد القومى للاتصالات والذى يقوم بتنفيذ مبادرة شباب مصر الرقمية.
و أكد  وزير الاتصالات  أن هذا اللقاء بما يضمه من مجموعة متميزة من الشباب يعد تجسيدا لرؤية استراتيجية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لبناء القدرات الرقمية والتى تهدف الى إعداد جيل واعد مدعم بخبرات علمية وعملية وإكسابهم المهارات اللازمة لإعدادهم لمهن المستقبل وتأهيلهم للحصول على فرص عمل غير نمطية فى المجالات التكنولوجية بما يتواكب مع متطلبات السوق المحلى فى ظل توافر عدد ضخم من المشروعات القومية التى يتم تنفيذها فى المرحلة الراهنة؛ داعيا الشباب إلى الاستفادة من هذه الفرصة التى حظوا عليها سواء للعمل أو التدريب العملى لصقل خبراتهم وتطوير مسارهم المهنى.
وصرحت الدكتورة  ايمان عاشور مدير المعهد القومى للاتصالات بان المعهد يقوم بتنفيذ مبادرة شباب مصر الرقميه والتى تستهدف تدريب 8000 شاب سنويا على أحدث التكنولوجيات العالمية فى مجالات التحول الرقمى لتأهيلهم لسوق العمل حيث يحصل المتدربين فى نهاية البرنامج على شهادات أكاديمية معتمده من كبرى الشركات العالمية فى مجال الاتصالات وتكنلوجيا المعلومات. وقد جاء مشاركه ال 200 خريج من أبناء المعهد القومى للاتصالات فى هذا المشروع القومى العملاق فى إطار التعاون المستمر بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومعهد النظم بالقوات المسلحة المصرية لتعزيز ورفع روح الانتماء لدى الشباب تجاه المشروعات الكبرى بالدولة.