اتصالاتسلايدر

وزير الاتصالات : 200 خدمة حكومية ستكون متاحة الكترونيا للمواطنين بنهاية العام الحالي

كتب كمال ريان

أكد د.عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أنه مع نهاية العام الحالي ستكون هناك 200 خدمة متاحة الكترونيا  أمام المواطنين ،  على المنصة الرقمية ، على أن ترتفع الخدمات المتاحة إلى 400 خدمة خلال العام المقبل

وأوضح وزير الاتصالات أن  استراتيجية مصر الرقمية ترتكز على ثلاثة محاور رئيسية تتمثل في  رعاية الإبداع، وبناء القدرات الرقمية، والتحول الرقمي، لافتا إلى أن منظومة التحول الرقمي تشمل محورين، حيث يتعلق المحور الأول بإتاحة الخدمات الرقمية المقدمة للمواطنين، مشيرا إلى أنه تم إطلاق العديد من الخدمات على منصة مصر الرقمية ضمن خطة تستهدف رقمنة كافة الخدمات الحكومية موضحا أنه  تمت مراعاة أن تناسب هذه المنظومة الرقمية كافة فئات المجتمع، حيث تم إتاحتها من خلال مكاتب البريد ومراكز الاتصال لكى تلائم متطلبات الأشخاص غير الراغبين في التعامل المباشر مع التكنولوجيا.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده  الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء لمتابعة الخطوات التنفيذية لتطبيق منظومة التحول الرقمي، بحضور الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والمهندس خالد العطار، نائب وزير الاتصالات للتنمية الإدارية والتحول الرقمي والميكنة، ومسئولي الجهات المعنية.

واستهل رئيس الوزراء الاجتماع، بتأكيد أن الدولة المصرية اتخذت خطوات كبيرة في سبيل التحول الرقمي، تماشيًا مع “رؤية مصر 2030” واستراتيجية مصر لتحقيق التحول الرقمي، وذلك سعيا للوصول لتحويل مصر إلى مجتمع يعتمد على التطبيقات التكنولوجية في الحصول على الخدمات المقدمة إليه، لافتا إلى أن هذا الاجتماع يستهدف متابعة سير العمل والخطوات التنفيذية لإتاحة مختلف الخدمات المقدمة للمواطنين على البوابة الحكومية الإلكترونية، بالتزامن مع قرب الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة.

من جانبه، أوضح المهندس خالد العطار، نائب وزير الاتصالات للتنمية الإدارية والتحول الرقمي أنه تم التشغيل التجريبي لمنصة مصر الرقمية، حيث تم حتى الآن إطلاق نحو 90 خدمة حكومية مرقمنة على المنصة، وذلك في إطار تنفيذ استراتيجية مصر الرقمية والتي يتم من خلالها رقمنة الخدمات الحكومية المقدمة للمواطنين وإتاحتها من خلال منافذ متعددة تلائم كافة أفراد المجتمع وهي منصة مصر الرقمية، ومكاتب البريد، ومركز الاتصال (15999).

وأضاف أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تقوم كذلك بتنفيذ عدد ضخم من المشروعات الخدمية بالتعاون مع قطاعات الدولة لتحقيق التحول الرقمي، ومن أبرزها تطوير منظومة الحيازة الزراعية وإصدار الكارت الذكي للفلاح، وميكنة منظومة التأمين الصحي الشامل، وميكنة المستشفيات الجامعية، والتحول الرقمي في التشخيص الطبي، وكذلك في منظومة التعليم العالي.

كما يتم العمل على تطوير أداء الحكومة من خلال التعاون مع قطاعات الدولة في تنفيذ مشروع انتقال الحكومة إلى العاصمة الإدارية الجديدة لتحقيق نقلة نوعية في الأداء الحكومي؛ لتصبح حكومة ذكية تشاركية لا ورقية يتم خلالها التراسل وتبادل المعلومات من خلال آليات رقمية، وكذلك في تنفيذ مشروعات منظومة إنفاذ القانون، وعدالة مصر الرقمية، والتحول الرقمي في منظومة إدارة أملاك الدولة، والرقم القومي للعقارات، مشيرا إلى أنه في إطار دعم هذه الجهود يتم تنفيذ مشروع ضخم لتطوير البنية التحتية للاتصالات باعتبارها ركيزة أساسية لتنفيذ مشروعات مصر الرقمية.