تكنولوجياسلايدر

Google تطلق Grow My Store باللغة العربية للأنشطة التجارية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

أداة تستند إلى إحصاءات محلية لمساعدة بائعي التجزئة في تقييم تجربة الاستخدام على مواقعهم الإلكترونية وتحسينها

كتب محمد كمال

أطلقت شركة Google اليوم أداة Grow My Store باللغة العربية (الرابط) واللغة الإنجليزية (الرابط)، دعمًا لبائعي التجزئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتهدف هذه الأداة المجانية إلى مساعدة الأنشطة التجارية المحلية في تحسين تجربة التسوّق على مواقعها الإلكترونية وجذب المزيد من العملاء وتعزيز تجربتهم الإلكترونية وتشجيعهم على إجراء المزيد من عمليات الشراء.

كل ما على بائعي التجزئة فعله هو إدخال عنوان URL الخاص بالموقع الإلكتروني لنشاطهم التجاري للحصول على تقرير تقييمي مخصّص والاطّلاع على المعايير المتّبعة في مجال عملهم وأهم المؤشرات المتعلّقة بحركة الزيارات على المواقع الإلكترونية، بالإضافة إلى الحصول على نصائح لتحسين نتائج التقييم واقتراحات مخصّصة حسب السوق تستند إلى إحصاءات محلية مستخلصة من أبحاث داخلية واستطلاعات رأي خارجية أجرتها شركة Kantar بتفويض من Google.

وتعليقًا على الأمر، قال زياد شحادة، رئيس تسويق قطاع الأعمال في Google الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “يُعتبر بائعو التجزئة من الركائز الأساسية في مجتمعاتنا، وهم أحد كبار المساهمين في دفع عجلة الانتعاش الاقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والعالم ككل. ومن هذا المنطلق حرصنا على إطلاق أداة Grow My Store لمساعدة بائعي التجزئة من مختلف الأحجام والمجالات في تحسين تجربة عملائهم على الإنترنت وفي المتاجر. ونأمل أن تساعدهم هذه الأداة في الحصول على الإحصاءات المحلية والاقتراحات المخصّصة اللازمة ليتمكّنوا من جذب المزيد من العملاء في موسم الذروة القادم.”

تشير دراسة حديثة أجرتها شركة Kantar بتفويض من Google إلى أن 85% من المتسوّقين على الإنترنت (وتحديدًا في مجالات الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية، ومستلزمات المنازل والحدائق، والملابس، والمواد الغذائية والبقالة، ومواد التجميل) يستخدمون أجهزتهم الجوّالة للبحث عن معلومات حول المنتجات التي يفكّرون في شرائها . وتبيّن الدراسة أيضًا تطوّرًا كبيرًا في توقعات العملاء أثناء استخدامهم المواقع الإلكترونية، حيث أكّد 66% من المتسوّقين على الإنترنت والمشاركين في الدراسة أنّهم سبق أن غادروا موقعًا إلكترونيًا لأن سرعة تحميله كانت بطيئة جدًا، بينما أشار 81% منهم إلى أنّ متابعة التصفّح من حيث توقفّوا على موقع إلكتروني هي ميزة مستحبّة.

ويأتي إطلاق أداة Grow My Store استكمالاً للإعلان مؤخرًا عن منح جميع بائعي التجزئة في أكثر من ثماني دول في أنحاء المنطقة، سواءً كانوا معلنين على Google أم لا، حق الوصول إلى علامة تبويب Google Shopping لإدراج منتجاتهم بدون أي تكلفة، ما يساعدهم على التواصل مع المزيد من العملاء. وقد تمّ إطلاق هذه الميزة كجزء من مبادرة “انطلق بقوة مع Google”، وهي مبادرة تهدف إلى المساهمة في تسريع وتيرة الانتعاش الاقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عبر تقديم مجموعة من الأدوات والبرامج والمنح المالية.