سلايدرعقارات

إنتهاء الانشاءات الخرسانية  لاعلى برج في أفريقيا بارتفاع 400 متر

اعلنت وزارة الإسكان إنتهاء الانشاءات الخرسانية  لاعلى برج في أفريقيا بارتفاع 400 متر وهو  البرج الأيقونى، بمنطقة الأعمال المركزية، بالعاصمة الإدارية الجديدة

وفي احتفالية بهذه المناسبة اكد الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان ان إنشاء هذا البرج جاء ثمرة  التعاون بين مصر والصين، الذي تمتد جذوره  إلى العديد من السنوات، وسيكون علامة جديدة تُضاف إلى سجل البنائين المصريين، وتعاونهم مع الدول الشقيقة، لجلب وترسيخ التكنولوجيات الحديثة فى علوم البناء، وترجمة هذا التعاون إلى أشكال مستمرة من المشروعات التنموية فى ربوع الدولة المصرية.

وأوضح الوزير، أننا نشهد حالياً، معدلات نمو وتسارع فى وتيرة البناء فى جمهورية مصر العربية بمختلف المشروعات، سواء التى تنفذها شركات المقاولات المصرية، أو التى يتم تنفيذها بالتعاون مع الدول الشقيقة، حيث اكتسب جميع العاملين فى القطاع نمطاً متسارعا فى عملية التنمية والبناء.

كما تقدم الدكتور عاصم الجزار، بالشكر العميق لدولة الصين الشعبية الشقيقة، ولشركة (cscec) الصينية، المنفذة للمشروع، واستشارى المشروع، ومقاولى الباطن العاملين بالمشروع، وفرق العمل الخاصة بالمشروع من وزارة الإسكان، وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة.

وأشار الوزير إلى أنه فى بداية الأسبوع المقبل، سنشهد تدشين مشروع جديد لتنفيذ عدد من الأبراج بمدينة العلمين الجديدة، بالتعاون مع شركة (cscec) الصينية، وسيكون هذا المشروع أيضا علامة فارقة فى عملية التنمية التى تشهدها الدولة المصرية، ولدينا فى الفترة المقبلة العديد من المناسبات للاحتفال بتطور ونمو العديد من المشروعات التنموية الجارى تنفيذها على مستوى الدولة.

وأوضح وزير الإسكان، أنه وبالتزامن مع تنفيذ الأعمال الخرسانية بالبرج الأيقونى، يتم تنفيذ أعمال الهيكل المعدني، وكذا أعمال التشطيبات الداخلية، مشيراً إلى قرب انتهاء أعمال الواجهات الزجاجية لعدد من الأبراج بمنطقة الأعمال المركزية، وذلك بالتوازى مع تنفيذ أعمال التشطيبات الداخلية، علما بأنه سيتم تسليم أحد الأبراج بداية العام المقبل 2022، على أن تتوالى تسليمات باقي الأبراج خلال العام نفسه.

وأكد الدكتور عاصم الجزار، أن مشروع منطقة الأعمال المركزية، بالعاصمة الإدارية الجديدة، يتم تنفيذه لأول مرة بمصر، وهو يحقق جودة الحياة، ويضاهى المشروعات المماثلة على مستوى العالم، حيث تضم منطقة الأعمال المركزية 20 برجاً باستخدامات متنوعة، وتقدر استثمارات هذا المشروع بنحو 3 مليارات دولار، ويتم تنفيذها بالتعاون بين وزارة الإسكان، ممثلة فى هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وشركة (cscec) الصينية، وهى إحدى كبريات شركات المقاولات على مستوى العالم.

وقال مدير شركة (cscec) الصينية، إننا نشهد اليوم هذه اللحظة التاريخية، لاكتمال الهيكل الخرساني لأطول برج فى أفريقيا، وهو نتاج للتعاون المشترك بين مصر والصين، حيث إن مصر هى أول دولة عربية وأفريقية تقيم علاقات دبلوماسية مع الصين، وهى علاقات شراكة استراتيجية شاملة، وتتطور باستمرار.