سلايدرشركات

تنفيذ 11 مشروعا بين وزارتي التعليم العالي و الاتصالات  بميزانية تزيد عن 4.7  مليار جنيه

منها منظومة الاختبارات الإلكترونية بالجامعات الحكومية وتطبيقات الجامعات الذكية

 

كتب كمال ريان

أكد د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي أنه يتم حاليا تنفيذ 11 مشروعا مع وزارة الاتصالات  بميزانية تزيد عن 4.7  مليار جنيه منها  مشروع منظومة الاختبارات الإلكترونية بالجامعات الحكومية (القطاع الطبي)، وتطبيقات الجامعات الذكية ومبادرة المحتوى التعليمي الإبداعي

وأشار وزير التعليم العالي خلال لقاءه مع د. عمرو طلعت وزير الاتصالات عبر الفيديو كونفرانس لمتابعة تنفيذ المشروعات المشتركة بين الوزارتين في مجال التحول الرقمي والبنية المعلوماتية  إلى ضرورة تنفيد تجربة اختبارات الفصل الدراسي الثاني على كليات القطاع الصحي في أكبر عدد ممكن من الجامعات.

وخلال اللقاء الذي حضره المهندس رأفت هندي نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للبنية التحتية ورئيس قطاع الاتصالات والبنية الأساسية، والدكتور أيمن عاشور نائب وزير التعليم العالي لشئون الجامعات، والدكتور هشام فاروق مساعد وزير التعليم العالي للتحول الرقمي،أكد وزير التعليم العالي على أهمية مشروع الجامعات الرقمية بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بهدف تحويل الجامعات المصرية إلى جامعات رقمية وتطوير والبنية المعلوماتية بها؛ لتلبية متطلباتها في تحقيق التحول الرقمي.

وأشار الدكتور عبد الغفار إلى أبرز مجالات التعاون المشترك بين الوزارتين والتي تشمل تنفيذ مشروع منظومة الاختبارات المميكنة، وتطبيقات الجامعات الذكية بهدف تحويل الجامعات إلى جامعات رقمية ورفع كفاءة البنية التحتية التكنولوجية بها، فضلًا عن تنفيذ مشروع ميكنة المستشفيات الجامعية.

ومن جانبه، أكد الدكتور عمرو طلعت  وزير الاتصالات  أن هناك العديد من المشروعات التي يتم تنفيذها بالتعاون بين الوزارتين لتطوير منظومة التعليم الجامعي باستخدام التكنولوجيا فى إطار الجهود المبذولة لتمكين كافة قطاعات الدولة من التحول الرقمى فى ضوء استراتيجية مصر الرقمية، ولإعداد الكوادر البشرية في مجالات التكنولوجيا وخلق بيئة محفزة للابداع الرقمي.

وأوضح الدكتور عمرو طلعت أنه سيتم تشكيل لجنة تنفيذية بالتنسيق بين الوزارتين لمتابعة وتقييم الموقف التنفيذي لمشروع الجامعات الرقمية وتقديم الدعم الفني اللازم؛ فضلا عن تحديد المعايير المطلوب توافرها في الجامعات الرقمية وخارطة الطريق لتحقيق هذه المعايير بهدف تعميم التجربة بالجامعات الخاصة.

كما اشار الدكتور عمرو طلعت إلى أن الفترة المقبلة ستشهد توسعا في نشر مشروع مراكز إبداع مصر الرقمية بالجامعات الاقليمية والذي يتم تنفيذه بالتعاون بين الوزارتين لإتاحة التدريب التقنى لطلاب الجامعات وشباب المحافظات وتحفيز الشباب على العمل الابتكارى وريادة الأعمال.

و تناول الاجتماع المشروعات التي تم الانتهاء من تنفيذها، وهي: تطبيق نظم المتابعة للمشروعات القومية، وتطبيقات منظومة التكليفات والمتابعة والدورة المستندية المتكاملة، ونظام إدارة التعليم LMS، وكذلك تم استعراض المشروعات الجاري تنفيذها، وتشمل: تطبيقات الجامعات الذكية، والتعاون في مجال المجتمعات التكنولوجية بالجامعات، وإنشاء معامل متخصصة في تكنولوجيا انترنت الأشياء.

حضر الاجتماع من وزارة التعليم العالي الدكتور/ حسام عبد الغفار أمين المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية، والدكتور/ محمد الطيب مساعد الوزير للشئون الفنية والتخطيط الإستراتيجي، والدكتور/ أنور إسماعيل مساعد الوزير للمشروعات القومية، والأستاذ/ أحمد الشيخ رئيس قطاع التنمية والخدمات، والمهندس/ ناصر الأمير مدير وحدة التحول الرقمي.

فيما حضر الاجتماع من جانب وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات؛ المهندس / وليد شلبي مدير عام الإدارة العامة لمشروعات الخدمات التكنولوجية قطاع الاتصالات والبنية الاساسية، والمهندسة / عزة يحي مدير عام الإدارة العامة لمشروعات تطوير البنية التكنولوجية – قطاع البنية المعلوماتية، والمهندس / فريد زكى مدير ادارة تجهيزات مراكز استضافة البيانات قطاع الاتصالات والبنية الاساسية، والمهندس /خالد متولي مدير ادارة تطوير الخدمات الحكومية للقطاع الصحى قطاع البنية المعلوماتية.